أخبار

زجاجات حارقة صوب مركبة استيطانية بنابلس وإصابة صحفيين برام الله

الضفة الغربية
استهدف شبان فلسطينيون، مساء اليوم الخميس، مركبة استيطانية بزجاجة حارقة جنوب شرق مدينة نابلس، شمال الضفة الغربية المحتلة.

وأفادت مصادر عبرية أن شبانًا ألقوا زجاجة حارقة صوب مركبة استيطانية بين مستوطنتي “تفوح” و”مجداليم” جنوب شرق نابلس.

وأوضحت المصادر أنَّ المركبة أصيبت إصابة مباشرة، وتضرر زجاجها، فيما لم يُعلن عن إصابات في صفوف المستوطنين.

وفي سياق آخر، اعتدى مجموعة من المستوطنين على عدد من الصحفيين أثناء مهمة تصوير في منطقة الجفتلك في الأغوار الفلسطينية الوسطى.

وذكرت مصادر محلية أن ثلاثة صحفيين تعرضوا لاعتداء المستوطنين بالضرب ورش غاز الفلفل قرب بلدة بيتين برام الله بدعم من جيش الاحتلال.

وبيّنت المصادر أنه أصيب في الاعتداء الصحفيين محمد عمري ودعاء أبو سنينة وعبد الكريم أبو شريفة، وذلك أثناء عودتهم من مهمة تصوير في منطقة الجفتلك.

وبحسب التقرير السنوي الصادر عن المكتب الإعلامي لحركة حماس بالضفة الغربية، فقد ضاعفت المقاومة خلال 2021 من عملياتها المؤثرة، في الضفة الغربية والقدس، ونوعت من أساليبها في مواجهة الاحتلال والمستوطنين.

ووفق التقرير، فقد بلغ عدد العمليات المؤثرة (441) عملية، مقابل نحو مائة عملية في عام 2020، فيما بلغ مجمل عمليات المقاومة بما فيها المقاومة الشعبية (10850) عملية بما يمثل ضعف عام 2020.

وبلغت عمليات إطلاق النار على أهداف الاحتلال (191) عملية بما يمثل تصاعدا كبيرا مقارنة بالأعوام السابقة، وعودة لشبح انتفاضة الأقصى.

وتوسعت المقاومة في عمليات استهداف منشآت وآليات وأماكن عسكرية للاحتلال بالحرق، حيث جرى رصد (112) عملية، و(18) عملية تحطيم لمركبات الاحتلال، و(3) عمليات إسقاط طائرات “درون”.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى