أخبار

القيادي الأسير عايد دودين يعلن مقاطعته للدواء رفضا لاستمرار اعتقاله الإداري

 

الخليل:
أعلن القيادي في حركة حماس الأسير عايد دودين (٥٤ عاما) من دورا جنوب الخليل عن مقاطعته للدواء، رفضًا لتمديد اعتقاله إداريًا.

وأفاد مكتب إعلام الأسرى أن الأسير دودين أعلن عن مقاطعته للدواء ورفض المثول أمام المحاكم، بعد تمديد اعتقاله إدارياً لمدة ثلاثة أشهر، بعد عامين من الاعتقال الإداري المتواصل.

واعتقلت قوات الاحتلال القيادي دودين بتاريخ 28/9/2019، بعد اقتحام منزل في بلدة دورا جنوب الخليل وتفتيشه وتحطيم محتوياته، ولم يمضِ حينها على إطلاق سراحه سوى عدة شهور فقط، وبعد عدة أسابيع أصدرت بحقه قرار اعتقالٍ إداري دون تهمة.

ويتعمد الاحتلال استهداف القيادي “دودين” بشكل دائم، حيث أمضى قرابة الـ20 عاماً في سجون الاحتلال معظمها كانت في الاعتقال الإداري.

وقد أطلق على القيادي دودين لعدة أعوام عميد الأسرى الإداريين في السجون كونه أمضى سنوات طويلة في الإداري بشكل متواصل.

يشار إلى أن الأسير القيادي دودين أب لست أبناء لم يلتقِ بهم كثيراً نظرا للاعتقالات المتكررة التي تستهدفه بين الحين والاخر.

والاعتقال الإداري هو اعتقال بدون تهمه أو محاكمة، يعتمد على ملف سري وأدلة سرية لا يمكن للمعتقل أو محاميه الاطلاع عليها، ويمكن حسب الأوامر العسكرية الإسرائيلية تجديد أمر الاعتقال الإداري مرات غير محدودة، حيث يتم استصدار أمر اعتقال إداري لفترة أقصاها ستة شهور قابلة للتجديد.

ويحتجز حالياً 430 معتقلاً فلسطينياً في سجون الاحتلال تحت أوامر الاعتقال الإداري دون تهمة أو محاكمة لمدة غير محددة من الزمن.

ومن خلال هذا الاعتقال العنصري يقبع المئات من المعتقلين الإداريين في الأسر، ويشرعن الاحتلال الاعتقال الإداري من خلال ما يسمى بمحاكم التثبيت والاستئناف العسكرية، وهي محاكم صورية وهمية.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى