أخبار

إصابة مواطن ونجله باعتداء للمستوطنين شمال شرق رام الله

أصيب، فجر اليوم الأربعاء، مواطن وطفله برضوض، عقب استهداف مستوطنين لمركبتهما قرب بلدة ترمسعيا شمال شرق رام الله.

وأفادت مصادر محلية أن مجموعة من مستوطني “شيلو” المقامة على أراضي المواطنين، هاجمت مركبة المواطن دوسم رابي من طولكرم بالحجارة.

وأوضحت أن اعتداء المستوطنين أدى لإصابة المواطن ونجله محمد برضوض وإلحاق أضرار بالمركبة، وجرى نقلهما الى إحدى المستشفيات بمدينة رام الله لتلقي العلاج.

وتقع بلدة ترمسعيا إلى الشمال الشرقي من مدينة رام الله تحديداً على مسافة 23 كم عن المدينة، حيث يبلغ عدد سكانها المقيمين بالبلدة حالياً قرابة 4200 نسمة.

وتبلغ المساحة الإجمالية لبلدة ترمسعيا 18 ألف دونم حسب معطيات المجلس البلدي منها 3000دونم عبارة عن المخطط الهيكلي للبلدة، وهناك 4000دونم عبارة عن أراض سهلية تزرع بمختلف الزراعات الحقلية والخضار.

تجدر الإشارة إلى أن هناك 7000دونم من أراض بلدة ترمسعيا خاضعة للنشاط الاستيطاني الذي ابتلع الأخضر واليابس فمن الجهة الشمالية من البلدة تتربع مستوطنة “شيلو” ومستوطنة “شفوت راحيل”، ومن الجهة الشمالية الشرقية توجد مستوطنة “عادي عاد” التي تلتهم معظم الجبال الشرقية من بلدة ترمسعيا.

يذكر أن النشاط الاستيطاني كان له بالغ الأثر السلبي على حياة المزارعين وأهالي البلدة، فقد حرم البلدة من التوسع من الجهة الشمالية ومن الجهة الشرقية بالكامل علاوة على تحويل قسم كبير من أراض الزيتون إلى أراض مغلقة عسكريا يمنع الاقتراب منها إلا بعد الحصول على الإذن المسبق من قبل ما تسمى “الإدارة المدنية الإسرائيلية”.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى