أخبار

الاحتلال يعتدي بالضرب على ثلاثة عمال في جنين

اعتدى جنود الاحتلال الإسرائيلي اليوم الأحد، بالضرب المبرح على ثلاثة عمال بالقرب من حاجز عسكري جنوب غرب جنين.

وذكرت مصادر محلية أن جنود الاحتلال نكلوا بالعمال معاذ بني شمسة، وآدم حمد عديلي، وإسلام أنس خضر، وجميعهم من قرية بيتا في محافظة نابلس.

ولفتت المصادر إلى أن جنود الاحتلال اعتدوا على الشبان بالضرب المبرح أثناء توجههم للعمل داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948م، قرب إحدى الفتحات في جدار الضم والتوسع العنصري بالقرب من حاجز عسكري برطعة.

وأضافت المصادر أنه جرى نقلهم إلى مستشفى الشهيد خليل سليمان الحكومي في جنين.

ويتعرض العمال للتنكيل والملاحقة من قبل قوات الاحتلال أثناء محاولتهم الوصول لأماكن عملهم.

وتسبب جدار الفصل العنصري الذي بدأ الاحتلال بإنشائه عام 2004 بتدمير مساحات واسعة من الأراضي الزراعية في الضفة ومصادرة 164780 دونما.

وينتهك الجدار الحقوق الأساسية لحوالي مليون فلسطيني، ما اضطر الآلاف منهم إلى استصدار تصاريح خاصة من قوات الاحتلال للسماح لهم بمواصلة العيش والتنقل بين منازلهم وأراضيهم.

كما خلف الجدار أثاراً سلبية عميقة على العملية التعليمية؛ فقد حرم الكثير من الطلبة والمدرسين الوصول إلى مدارسهم، مما أربك العملية التعليمية في العديد من المدارس.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى