فيسبوك يغلق صفحة تعنى بملف الإعتقال السياسي

أغلقت إدارة موقع “فيسبوك” صفحة لجنة أهالي المعتقلين السياسيين في الضفة الغربية، المختصة بمتابعة أخبار المعتقلين السياسيين في سجون السلطة.

وقالت اللجنة إن إدارة موقع “فيسبوك” عمدت لحذف صفحتها على الرغم من كونها صفحة توثيق لانتهاكات الأجهزة الامنية للحريات في الضفة الغربية، من اعتداءات على الأفراد والمنازل، والاعتقالات والاستدعاءات سياسية.

واعتبرت لجنة الأهالي أن إغلاق صفحتها الحقوقية من قبل “فيسبوك” يعد تساوقا مع أنظمة القمع والاعتداء على الحريات.

وأكدت اللجنة أنها ستستمر في إكمال رسالتها بفضح ممارسات الأجهزة الأمنية في الضفة الغربية، مبينة أن هذا الإغلاق لم يكن الأول الذي تنفذه إدارة “فيسبوك”، حيث عمدت في مرات كثيرة لإغلاقها على مدى السنوات الماضية.

وقامت اللجنة بإنشاء صفحة جديدة لها على الموقع تحت مسمى “أعيدوا المعتقلين السياسيين في الضفة الغربية” في الرابط التالي:

https://www.facebook.com/lajnat.mo3taqalin1/

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى