أخبار
أخر الأخبار

عشرة شهداء خلال مواجهات عنيفة ومتواصلة بالضفة

استشهد اليوم الجمعة، عشرة مواطنين برصاص الاحتلال الإسرائيلي، خلال مواجهات اندلعت في مختلف نقاط التماس بمناطق مختلفة بمدن وقرى الضفة الغربية.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطنينة، استشهاد عشرة مواطنين خلال المواجهات المندلعة، بالإضافة إلى إصابة أكثر من 500 جريح.

ففي رام الله، استشهد الشاب محمد روحي حماد “30 عامًا” من بلدة سلواد والذي ارتقى بعد محاولته تنفيذ عملية طعن ودهس قرب رام الله.

وفي جنين، استشهد الشاب يوسف مهدى نواصرة (27 عاما) من قرية فحمة قضاء جنين، والذي ارتقى برصاص الاحتلال خلال مواجهات على حاجز دوتان ظهر اليوم.

وفي نابلس، استشهد الشاب نضال صايل الصفدي بعد إصابته في مواجهات مع الاحتلال في قرية عوريف قضاء نابلس.

كما واستشهد الدكتور عيسى برهم متأثرا بإصابته خلال مواجهات في قرية بيتا جنوب نابلس.

واستشهد الشاب مالك قيس حمدان خلال مواجهات مع الاحتلال في قرية سالم قرب.

وفي عصيرة القبلية جنوب نابلس، استشهد الشاب حسام وائل موسى عصايرة 18 عاما، إثر المواجهات مع قوات الاحتلال.

وفي سلفيت، استشهد شابان من قريتي مردة واسكاكا، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال.

وأفادت مصادر محلية باستشهاد الشاب شريف خالد سلمان من قرية مردة، والشاب عوض حرب من قرية إسكاكا، خلال مواجهات مع الاحتلال.

وفي أريحا، استشهد الشاب محمد أبو شقير، خلال المواجهات المندلعة على حاجز بيت أيل العسكري.

وفي الخليل، استشهد الشاب إسماعيل الطوباسي من الريحية جنوب الخليل برصاص الاحتلال خلال المواجهات المندلعة.

كما ويشار إلى استشهاد الشاب محمد طحان من قرية عدلون قرب صيدا برصاص الاحتلال عند الحدود الفلسطينية اللبنانية.

واندلعت منذ ساعات فجر اليوم الأولى، مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في أغلب نقاط التماس مع الاحتلال في مختلف مدن وقرى وبلدات الضفة الغربية.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى