منوعات

“استعار” مفتاح معلم أثري وأعاده بعد 50 سنة

بعد اختفائه لما يقترب من نصف قرن، أعاد شخص مجهول مفتاح برج أثري في بريطانيا يعود تاريخه إلى القرن الحادي عشر، مع رسالة اعتذار.

وأفادت شبكة “سكاي نيوز” البريطانية، الأربعاء، أن مفتاح برج سانت ليونارد الأثري الواقع في مدينة كينت جنوب شرقي إنجلترا، اختفى منذ لنحو 50 عاما.

وتم إرسال المفتاح إلى المكتب الرئيسي لمؤسسة التراث الإنجليزي، إلى جانب رسالة اعتذار جاء فيها عبارة: “عذرا على التأخير، لقد استعرته”، في حادثة يُنظر لها على أنها سرقة.

وفي الرسالة المحيرة التي تم تسليمها مع المفتاح، كتب الشخص الغامض: “اقترض عام 1973. عاد عام 2020”.

ولا يزال المفتاح مناسبا لثقبه في البرج، لكنه لم يعد يدور بعد تغيير أقفال المبنى على خلفية واقعة الاختفاء المريبة.

ويعتقد أن عمر المفتاح أكثر من 100 عام.

وفي حديث إلى “سكاي نيوز”، قالت سامانثا ستونز أمينة العقارات في مؤسسة التراث الإنجليزي: “هذا ليس من الأمور التي تحدث كل يوم”.

وأضافت: “نود حقا الاتصال بمعيدي المفتاح لنتمكن من شكرهم بشكل صحيح، ونسمع المزيد عن القصة وراء الاختفاء”.

ووفقا لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية، يقول روي بورتر كبير أمناء العقارات في شركة التراث الإنجليزي: “إنها بالتأكيد واحدة من أكثر الطرود المحيرة التي تلقيناها على الإطلاق، وفي الوقت المناسب لعيد الميلاد”.

وأضاف أنه “لغز حديث يضاف إلى الأسئلة التاريخية التي يطرحها البرج”.

وتقول مؤسسة التراث الإنجليزي إنها تريد مكافأة الشخص الذي أعاد المفتاح بـ”هدية العضوية” لديها.

ويُعتقد أن البرج تم بناؤه كمقر إداري من قبل أسقف روتشستر، بعد فترة وجيزة من الغزو النورماندي في هاستينغز، لكن لا يُعرف سوى القليل حقا عن الغرض من تشييده.

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى