استشهاد خمسة مواطنين وإصابة 370 آخرين في فعاليات يوم الأرض(صور)


استشهد خمسة مواطنين فلسطينيين وأصيب 370 آخرين، جرّاء اعتداءات قوات الاحتلال المتواصلة منذ فجر اليوم الجمعة، على قطاع غزة.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية في بيان مقتضب لها اليوم، إن المشافي والطواقم التابعة لها تعاملت مع 370 إصابة بجراح مختلفة؛ بينها حالات اختناق بالغاز.

وذكرت أن عدد الفلسطينيين الذين استشهدوا في قطاع غزة اليوم، بلغ خمسة؛ بينهم طفل في الـ 16 من عمره.

وفي إطار محاولات الاحتلال لقمع المشاركين في “مسيرة العودة” قرب الشريط الحدودي الذي يفصل قطاع غزة عن الأراضي المحتلة عام 1948، قتلت قواته أربعة فلسطينيين برصاص أسلحتها الرشاشة.

وكانت قوات الجيش الإسرائيلي قد قتلت فجر اليوم، مزارعا فلسطينيا وأصابت آخر، إثر إطلاقها قذيفة مدفعية تجاه أراضٍ فلسطينية شرق خان يونس (جنوب قطاع غزة).

من جانبها، أشارت جمعية “الهلال الأحمر” الفلسطيني، إلى تعامل طواقمها مع ما لا يقل عن 201 مصاب بالرصاص الحي، و15 حالة اختناق، جراء اعتداءات الاحتلال على “مسيرة العودة”.

وأشارت الجمعية الفلسطينية (غير حكومية) في بيان مقتضب لها، إلى وجود إصابات خطيرة بالراس والبطن والظهر.

وأوضحت أنها أقامت منذ الصباح مستشفى ميدانيا شرق غزة، وأنها بصدد إقامة مستشفى آخر شرق جباليا للاستجابة للعدد الكبير من المصابين في تلك المنطقة.

وبدأ آلاف المواطنين الفلسطينيين، صباح الجمعة، بالتوافد إلى المناطق القريبة من الشريط الحدودي في الجهة الشرقية من قطاع غزة، للمشاركة في “مسيرة العودة” التي انطلقت اليوم إحياء لذكرى “يوم الأرض”.

وتخشى سلطات الاحتلال الإسرائيلية من تفجر الأوضاع الميدانية في الأراضي الفلسطينية المحتلة المقرّر لها أن تشهد اليوم فعاليات شعبية إحياء لذكرى “يوم الأرض”، من ضمنها “مسيرة العودة”؛ حيث قرّر جيش الاحتلال نشر قوات عسكرية إضافية ووحدات من القناصة على حدود القطاع لقمع المشاركين في المسيرة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق