أخبار

الاحتلال يشن حملة اعتقالات بالضفة طالت أسرى محررين

الضفة الغربية:
شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الثلاثاء، حملة اعتقالات في مناطق متفرقة بالضفة الغربية المحتلة، غالبيتهم أسرى محررون.

 

ففي رام الله، اعتقلت قوات الاحتلال الأسير المحرر موسى لدادوة من بلدة أبو شخيدم شمال رام الله؛ والذي كان أمضى أكثر من عشر سنوات داخل سجون الاحتلال.

 

واعتقلت قوات الاحتلال الأسير المحرر قسام مجد البرغوثي من بلدة كوبر شمال رام الله بعد مداهمة منزله.

 

وفي نابلس، اقتحمت قوات الاحتلال بلدة بيتا جنوب نابلس، واعتقلت الشاب هشام دويكات

بعد دهم وتفتيش منزل ذويه والتخريب في محتوياته.

 

وفي قلقيلية، اقتحمت قوات الاحتلال بلدة عزون شرق قلقيلية، واعتقلت المواطن مأمون قاطش ونجليه حازم ومحمد وصادرت مركبتهم.

 

وفي بيت لحم، اقتحمت قوات الاحتلال منزل المواطن سليمان الصبّاح في بلدة تقوع، وفتشته وعاثت فيه فسادا دون أن تعتقل أحدا.

 

يشار إلى أن بلدة تقوع تتعرض لانتهاكات الاحتلال باستمرار من اعتقالات ونصب حواجز عسكرية على مداخلها ومضايقة طلاب المدارس.

 

وفي الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال الأسيرين المحررين قسام الحلايقة وعبدالله زايد الحلايقة

بعد دهم وتفتيش منزليهما في بلدة الشيوخ شمال شرق الخليل.

 

واعتقلت من الخليل الشقيقين عبد الله أحمد اخليل (25 عامًا)

وسيف أحمد اخليل (22 عامًا)، بعد تفتيش منزلهما والعبث في محتوياته.

 

وتشهد مناطق متفرقة بالضفة الغربية والقدس، عمليات اعتقال بشكل يومي.

وتتركز في ساعات الليلة، يتخللها عمليات تخريب المنازل وإرهاب الساكنين الآمنين في منازلهم.

 

ورصد التقرير الدوري الذي يصدره المكتب الإعلامي لحركة حماس في الضفة الغربية ارتكاب الاحتلال (2694) انتهاكاً خلال أيلول/ سبتمبر الماضي.

 

ووثق التقرير (156) عملية دهم لمنازل المواطنين و(315) اقتحاماً لمناطق مختلفة في الضفة

والقدس المحتلة، اعتقل خلالها الاحتلال (363) مواطنًا، وبلغ عدد الحواجز (352) مؤقتًا وثابتًا.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى