أخبار

الأسير علاء زيود يدخل عامه الاعتقالي السابع في سجون الاحتلال

الضفة الغربية:
يدخل اليوم الأسير علاء رائد أحمد زيود (24 عاماً)، من سكان مدينة أم الفحم في الداخل المحتل، عامه السابع على التوالي في سجون الاحتلال، وذلك منذ اعتقاله عام 2015.

وكانت “محكمة” الاحتلال في مدينة حيفا بالأراضي المحتلة،أصدرت حكماً بالسجن لمدة 25 عاماً على الأسير زيود من سكان مدينة أم الفحم المحتلة.

وادّعت “محكمة” الاحتلال أن الحكم على الأسير زيود جاء بحجة تنفيذه عملية دهس وقعت على الشارع رقم 35 في عام 2015 وأدت لإصابة عدد من جنود الاحتلال.

وأوضح مركز إعلام الأسرى أن الأسير زيود اعتقل قرب الخضيرة على مفترق طرق “ألون” واتهمه الاحتلال بتعمد دهس عدد من جنود الاحتلال، حيث أصيب 4 منهم بجروح مختلفة بينهم مجندة وصفت إصابتها في حينه بالخطرة.

ويبلغ عدد الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال حتى تاريخ 30 حزيران 2021، نحو (4850) أسيرًا، منهم (41) أسيرة حتى نهاية حزيران، فيما بلغ عدد المعتقلين الأطفال والقاصرين في سجون الاحتلال نحو (225)، وعدد المعتقلين الإداريين إلى نحو (540).

يعيش الأسرى الفلسطينيون والعرب داخل السجون الإسرائيلية أوضاعاً صحية استثنائية؛ فهم يتعرضون إلى أساليب تعذيب جسدي ونفسي وحشية ممنهجة، تؤذي وتضعف أجساد الكثيرين منهم، ومن هذه الأساليب: الحرمان من الرعاية الطبية الحقيقية، والمماطلة المتعمدة في تقديم العلاج للأسرى المرضى والمصابين، والقهر والإذلال والتعذيب التي تتبعها طواقم الاعتقال والتحقيق.

ويتطلع الاسرى في سجون الاحتلال الاسرائيلي للحرية القريبة، من خلال صفقة تبادل مشرفة بين المقاومة الفلسطينية والاحتلال .

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى