أخبار

إسقاط طائرة مسيرة في بيتا وإصابات بالرصاص في بيت دجن

نابلس:
شهدت بلدتا بيتا وبيت دجن قرب نابلس اليوم مواجهات عنيفة مع قوات الاحتلال أدت إلى عشرات الإصابات وتمكن الشبان من إسقاط طائرة مسيرة في بلدة بيتا.

 

ونجح ثوار بيتا في إسقاط وتحطيم طائرة مسيّرة تابعة للجيش الإسرائيلي في منطقة جبل صبيح.

 

ويستخدم الجيش الإسرائيلي طائرات مسيّرة لإطلاق قنابل الغاز على المتظاهرين في مناطق نقاط التماس في الضفة الغربية.

 

وتخلل المواجهات في محيط جبل صبيح إطلاق قوات الاحتلال قنابل الغاز من

الطائرات المسيرة على المشاركين بالمسيرة الأسبوعية الرافضة للبؤرة الاستيطانية أفيتار.

 

وفي بلدة بيت دجن شرق نابلس أصيب 5 مواطنين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، خلال قمع الاحتلال للمسيرة الأسبوعية.

 

وأفاد مدير الإسعاف والطوارئ بالهلال الأحمر في نابلس أحمد جبريل، بأن 5 مواطنين أصيبوا

بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، نقل اثنان منهم إلى مستشفيات نابلس.

 

وانطلقت مسيرة بيت دجن بعد صلاة ظهر الجمعة من أمام المسجد الكبير في القرية باتجاه

المنطقة الشرقية احتجاجا على إقامة بؤرة استيطانية.

 

يذكر أن ثمانية شهداء ارتقوا خلال الفترة الماضية خلال الفعاليات الرافضة للاستيطان قرب جبل صبيح.

 

ومنذ قرابة العام تشهد بلدة بيت دجن إلى الشرق من مدينة نابلس فعاليات أسبوعية للمطالبة بإزالة

بؤرة استيطانية أقيمت على أراضي القرية الشرقية.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى