أخبار

النائب عبد الجواد: وجود خلايا للمقاومة في الضفة أمر طبيعي في ظل الاحتلال

الضفة الغربية
أكد النائب في المجلس التشريعي ناصر عبد الجواد أن وجود خلايا جهادية للمقاومة في الضفة أمر طبيعي في ظل وجود الاحتلال والمستوطنين على الأرض الفلسطينية.

وأوضح عبد الجواد أن الشعب الفلسطيني مقاوم بطبعه ومن حقه أن يدافع عن نفسه رغم عيشه تحت الاحتلال.

وأشار الى أن معركة سيف القدس وهبة الأسرى وما جرى في سجن جلبوع كسرت عنفوان وغرور الاحتلال الذي يحاول الآن أن يعيد الاعتبار لنفسه ولقوته وعنجهيته.

وقال عبد الجواد:” الشعب الفلسطيني قلبه مع المقاومة ورغم ضعف المشاركة في الاحتجاجات الا أن ذلك لا يعبر عن حقيقية القناعات الفلسطينية في الضفة والجماهير قلوبها مع المقاومة”.

ونبه الى أن الاحتلال يعمل بمنهج الانتقام من الشعب الفلسطيني، بعد أن حشر في الزاوية بسبب الأحداث الأخيرة.

وذكر عبد الجواد أن سياسة القمع التي تنتهجها السلطة جعلت الناس يشعرون بالخوف والردع من المشاركة في الفعاليات ضد الاحتلال.

وشهدت الضفة الغربية والقدس المحتلة، فجر اليوم ارتقاء خمسة شهداء، بينهم المطارد القسامي أحمد إبراهيم زهران الذي ارتقى شهيدا خلال مواجهات في قرية بيت عنان، شمال غرب القدس، برفقة الشهيدين زكريا بدوان ومصطفى حميدان.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى