أخبار

الكتلة الإسلامية والأطر الطلابية تنظم وقفة تضامنية مع الأسرى في جامعة الخليل

الخليل:
نظمت الكتلة الإسلامية والأطر الطلابية في جامعة الخليل، اليوم الأحد، وقفة تضامنية مع الأسرى في سجون الاحتلال.

وشددت الحركة الطلابية على أنّ أمل الحريةِ للأسرى يتجدد بسواعد المقاومة وسعيها الواضح خلف إنجاز صفقة وفاء الأحرار الثانية.

ووجهت وفاء حميدات الناشطة في الكتلة الإسلامية في جامعة الخليل رسالة إلى العام مفادها بأن الوحدة هي الأساس وأن فعاليات التضامن مع الأسرى هي وقفات عز يجب أن تستمر.

وقال الطالب بهاء النجار:”إننا خلف آسرانا البواسل ولن ننسى أبطال نفق الحرية وسنستمر في تأييدنا ووقفتنا معهم بكل ما أوتينا من قوة حتى نيل حريتهم باذن الله.

بدورها قالت الطالب الجامعية رؤى أبو سمور إن هناك أسرى في سجون الاحتلال تخسر حياتها لأجلنا نحن في خارج السجون والمطلوب منا كطلبة جامعيين واعيين لفكرة التحرر من السجن والقدرة للحديث عنها.

ووجهت الطالبة مها طميزة رسالة لأهالي الأسرى ومؤسسات المجتمع الدولي ولكل الجهات المحلية والفصائل مفادها بأن الأسرى ليسو أرقاما فقط وإنما هم أناس لهم الحق في الحرية رغما عن المحتل.

وشدد الطالب محمود طميزة على أن الأسرى بحاجة إلى دعم كبير ونحن مقصرون بحق الأسرى ونتعامل بردات فعل، ونحن بحاجة إلى برامج عدة تعزز صمود الأسرى في سجون الاحتلال في ظل الهجمة الشرسة التي يتعرضون لها.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى