أخبار
أخر الأخبار

الأسيرة آيات محفوظ تتنسم الحرية بعد 5 أعوام من الاعتقال

أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، ظهر يوم الخميس، عن الأسيرة آيات محفوظ من مدينة الخليل، في الضفة الغربية المحتلة.

وأفاد مكتب “إعلام الأسرى”، أنّ سلطات الاحتلال أفرجت عن الأسيرة آيات محفوظ من الخليل، بعد اعتقال دام 5 سنوات.

وعانت الأسيرة محفوظ قبل اعتقالها من هبوط كامل في منطقة الجفن؛ جراء إصابتها بقنبلة غاز في طفولتها.

وكان من المقرر إجراء عملية جراحية لها قبل اعتقالها، إلا أن الاعتقال حال دون ذلك، وعانت من إهمال إدارة السجون لوضعها الصحي.

واعتقلت الأسيرة آيات سابقاً بتاريخ 8/9/2013، وقد نالت حريتها بتاريخ 20/5/2014، وأعاد الاحتلال اعتقالها بتاريخ 5/9/2016؛ بدعوى محاولتها طعن جندي، وصدر بحقها حكمٌ بالسجن الفعلي مدة خمس سنوات.

ومنذ عام 1967م تعرضت حوالي (16000) فلسطينية للاعتقال، ومنذ بداية انتفاضة الأقصى في سبتمبر من العام 2000، اعتقل الاحتلال ما يزيد عن (2500) امرأة وفتاة.

وتتعرض الأسيرات الفلسطينيات، منذ لحظة اعتقالهن من قوات الاحتلال الإسرائيلي للضرب والإهانة والسب والشتم، وتتصاعد عمليات التضييق عليهن حال وصولهن مراكز التحقيق.

وتمارس إدارة سجون الاحتلال بحقهن جميع أساليب التحقيق، سواء النفسية منها أو الجسدية، كالضرب والحرمان من النوم والشبح لساعات طويلة، والترهيب والترويع، دون مراعاة لأنوثتهن واحتياجاتهن الخاصة.

وتعاني الأسيرات الفلسطينيات في سجن “الدامون” من ظروف قاسية وصعبة حيث يفتقر السجن لأدنى مقومات الحياة الإنسانية.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى