أخبار

الاحتلال يغلق مدخل خربة “قلقس” ويمنع وصول الطلبة لمدارسهم

أغلقت جرافات الاحتلال الإسرائيلي، صباح اليوم، مدخل خربة قلقس جنوبي مدينة الخليل، ومنعت وصول الطلبة لمدارسهم.

وأفاد أهالي خربة قلقس أنهم تفاجئوا صباح اليوم بوضع الاحتلال مكعبات اسمنتية وإغلاق الطرق المؤدية للخربة.

ولفت أهالي الخربة أن جرافات الاحتلال قامت بتجريف أراضي وعمل سواتر ترابية في المنطقة إلى جانب المكعبات الاسمنتية.

وحسب الأهالي انتشرت قوات الاحتلال في المنطقة، وحالت دون وصول طلبة المدارسة والمواطنين إلى مدارسه وأماكن عملهم.

وتعد” قلقس” خربة فلسطينية جميلة تقع جنوبي مدينة الخليل وتبعد عنها نحو أربعة كيلو مترات، وتحيطها مجموعة من التلال الخضراء وتكسوها كروم العنب وأشجار اللوز والجوز والبرقوق والكرز بكل أنواعه.

ويصمد على أراضي القرية نحو 5000 مواطن فلسطيني رغم وعورة الدخول إليها بسبب الحواجز الحجرية، التي يقيمها الاحتلال ومستوطنيه.

ومع اندلاع انتفاضة الأقصى عام 2000م، أغلق الاحتلال مداخل قلقس وتحولت حياة سكانها منذ ذلك الحين إلى جحيم، حيث باتوا ينقلون حاجياتهم على العربات التي تجرها الحمير والبغال.

وأصبح الدخول والخروج من الخربة رحلة عذاب عبر الجبال والأودية وبين الصخور التي ألقى بها الاحتلال على مدخل القرية الرئيس إضافة إلى السواتر الترابية.

وأحد أكبر المآسي المرتبطة بالتنقل والحركة، هي ما طالت طلبة المدارس، فمنذ 19عاما، يسير الطلاب مسافات كبيرة للوصول إلى مدارسهم بعد أن أحكم الاحتلال إغلاق مداخلها القريبة.

واستشهد في الشارع المؤدي لخربة قلقس خمسة فلسطينيين بعضهم برصاص الاحتلال والبعض الآخر دهسا من قبل المستوطنين.

ونظم أهالي خربة قلقس عبر السنوات الماضية اعتصامات عديدة لم يعد أحد يستطيع احصاؤها، كما ناشدوا الكثير من المؤسسات الدولية والحقوقية للتدخل من أجل فك حصار قلقس وفتح مداخلها، إلا أن كل تلك الاعتصامات والمناشدات لم تحم المواطنين من بطش الاحتلال ولم تردعه عن فك الحصار عن الخربة.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى