أخبار

إصابة شاب برصاص الاحتلال على حاجز عسكري ببيت لحم

أصيب شاب برصاص الاحتلال، اليوم الاحد، أثناء مروره بحاجز الكونتينر شمال شرق بيت لحم، جنوب الضفة الغربية المحتلة.

وأفادت مصادر محلية أن قوات الاحتلال أطلقت النار على أحد الشبان أثناء مروره بحاجز الكونتينر، وأصيب ولم تعرف مدى إصابته، حيث منعت المواطنين من الاقتراب منه.

ولفتت المصادر إلى أن قوات الاحتلال أغلقت حاجز الكونتينر من الاتجاهين شمال بيت لحم، ما تسبب بأزمة خانقة في المكان.

يشار إلى أنّ حاجز “الكونتنير” واحد من أكثر الحواجز إذلالا للمواطنين في منطقة الجنوب وشهد العشرات من حالات الاعتقال والإعدام، كان آخرها إعدام الشاب أحمد عريقات قبل أسابيع، في ذات يوم زفاف شقيقته.

ويوجد في الضفة الغربية أكثر من 700 حاجز عسكري ما بين الثابت والطيار، يعيق حركة المواطنين وينغص حياة المسافرين عبرها.

وتحولت حواجز الاحتلال بكافة أشكالها إلى مصائد يتلقف خلالها جنود الاحتلال المواطنين من خلال الاعتقال والاستجواب والإذلال.

كما شهدت الحواجز الاحتلالية العشرات من حالات الإعدام بحق الفلسطينيين، ولا سيما خلال السنوات الخمس الأخيرة.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى