أخبار

ماجد حسن يدعو أحرار الضفة لسلوك طريق أبطال جنين

الضفة الغربية
دعا الأسير المحرر الشيخ ماجد حسن لأن تكون جنين نموذجا يُحتذى به في كل مدن ومخيمات الضفة الأسيرة، التي تكتنز آلاف من قطع السلاح.

وقال حسن:” هذا هو الطريق الذي يجب أن يتبعه أحرار الضفة بعد أن فشلت كل السبل الأخرى وبانت عورتها، تماما كما يحدث في نموذج بيتا البطلة الصابرة المصابرة”.

وأشار الى أن دماء الشهداء في جنين تؤكد أنها لا تزال على عهد البطولة والفداء، وأنها تمضي على طريق التضحية والمقاومة بكل عزة وكرامة وإباء، وتأبى إلا أن تكون شوكة في حلق المحتلين.

وأضاف الشيخ حسن أن التحول الذي شهدته مدينة جنين من الاستخدام الاستعراضي للسلاح إلى الممارسة الوطنية والكفاحية له، هو تحول إيجابي ومُقدر ومُعتبر وفي الاتجاه الصحيح، لافتا الى أن هذا التحول سيكون له انعكاساته الإيجابية على مجمل الحالة النضالية المكافحة على ساحة الضفة، وسيكون له ارتداداته الفاعلة والمؤثرة على مشروع المقاومة.

وترّحم الشيخ حسن على شهداء جنين الذي وصفهم بالأبطال، داعيا لذويهم بالصبر والسلوان.

واستشهد فجر اليوم أربعة شبان برصاص الاحتلال في جنين هم صالح أحمد عمار، ورائد زياد أبو سيف وعبد الإله جرار والمجاهد أمجد إياد حسينية.

واندلعت فجر اليوم الاثنين، مواجهات واشتباكات مسلحة خلال اقتحام قوات الاحتلال مدينة جنين ومخيمها، ما أدى لارتقاء عدد من الشهداء وإصابة آخرين.

بدورها نعت حركة المقاومة الإسلامية حماس شهداء جنين، ودعت لأوسع مشاركة في تشييع جثامينهم وإعلان الإضراب الشامل والالتزام فيه.

وأكدت حماس على أن هذه الدماء الطاهرة من شهداء جنين هي الضمان الأكيد لاستمرار معركة التحرير حتى رحيل الاحتلال عن كامل أرضنا الفلسطينية.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى