أخبار

مستوطنون يجرفون أراض في الأغوار تمهيداً لمصادرتها

الأغوار:

جرفت آليات تابعة للمستوطنين، مساء اليوم الأحد، أراض في منطقة شمال خربة الحديدية بالأغوار الشمالية، تمهيدا للاستيلاء عليها.

وأشارت مصادر محلية الى أن المستوطنين يعملون على تجريف الأراضي في منطقة سهل موفية شمال خربة الحديدية بالجرافات، تمهيدا للاستيلاء عليها.

وتعتبر الحديدية واحدة من الخرب المنتشرة في الأغوار الشمالية، ويحيط بها معسكرا جيش الاحتلال “حمدات” و”سمرة”، ومستوطنة “روعي” من الجنوب، ودمرها الاحتلال بعد احتلاله للضفة الغربية في الرابع من حزيران عام 1967، حيث طرد أهلها منها، وتقطنها اليوم عشرات العائلات البدوية التي تعتمد في مصدر عيشها على تربية المواشي.

وشكلت الخربة على مدار سنوات طويلة هدفا للهدم والتدمير من قبل سلطات الاحتلال، في إطار سياسة الاحتلال المنظمة والهادفة إلى إفراغ منطقة الأغوار من أصحابها الشرعيين وتحويلها لصالح المستوطنين.

وتتعرض الأغوار لهجمة شرسة وممنهجة منذ احتلالها عام 1967 من قبل قوات الاحتلال وقطعان المستوطنين معاً، حيث ينتشرون على أكثر من 21 مستوطنة وبؤرة استيطانية على امتداد الأغوار الفلسطينية.

ويستولي المستوطنون على أخصب منطقة زراعية تحت تهديد السلاح وبأوامر من قبل جيش الاحتلال من خلال الإعلان عن المنطقة منطقة عسكرية مغلقة.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى