أخبار

مستوطنون ينصبون خيمة استيطانية في أراضي قصرة

نابلس – النورس نت

نصب مجموعة من المستوطنين، اليوم الاثنين، خيمة استيطانية على أراضي المواطنين في قرية قصرة جنوب نابلس.

وأفاد مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة الغربية غسان دغلس أن عددا من مستوطني مستوطنة “يش قودش” نصبوا في ساعات الصباح الباكر خيمة جنوب شرق قصرة.

يذكر أن مستوطني “يش قودش” قطعوا قرابة مئة غرسة زيتون مزروعة بأرض تبلغ مساحتها سبعة دونمات الاسبوع الماضي، ودمروا شبكة كهرباء على الطريق الواصلة بين قصرة وجالود، واعتدوا على مسن من قرية جالود.

وتتعرض بلدة قصرة باستمرار لاقتحامات متواصلة من قوات الاحتلال وقطعان المستوطنين المسلحين والذين يعتدون بأسلحتهم على المواطنين الآمنين في أعمالهم ومزارعهم.

وتقع بلدة قُصْرَة على بعد حوالي 24 كم إلى الجنوب الشرقي من مدينة نابلس، وتبلغ مساحتها العمرانية حوالي 9000 دونمٍ، ومساحة أراضيها ما يقارب 27000 دونم، بسطت البلدة بيوتها على جبل كامل يرتفع 750 متراً عن سطح البحر، وبتعداد سكاني تجاوز 8000 مواطن.

وتحيط بقصرة ثلاث مستوطنات هي “مجدليم” وتقع على مدخل البلدة الشرقي، و”إيش كوديش” وتقع جنوب شرق القرية، و”إحيا” جنوبها.

وشكلت البلدة نموذجا مقاوماً لبقية القرى الفلسطينية بتشكيلها لجان حراسة ليلية منذ سبع سنوات، من شبانها وأبنائها، وعند وقوع أي اعتداء، تصدح مكبرات الصوت في المساجد مباشرة، تدعو المواطنين للنفير لحماية البلدة، ما شكل رادعاً لاعتداءات المستوطنين.

وقد تمكن أهالي البلدة في الثامن من نيسان 2014 من احتجاز 17 مستوطناً خلال محاولتهم اقتحام البلدة وأبرحوهم ضرباً.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى