أخبار

النائب عبد الجواد: الاعتقالات لن تثنينا عن خيارنا وتؤكد أننا على الطريق الصحيح

دعا لفرض الانتخابات في القدس بكل الوسائل

سلفيت – النورس نت

أكد النائب في المجلس التشريعي ناصر عبد الجواد أن الاعتقالات التي يشنها الاحتلال وتستهدف قيادات ونشطاء من حماس لن تثني الحركة عن التقدم نحو انجاز استحقاق الانتخابات.

وقال عبد الجواد :”جاهزون لكل شيء والمهم أن تتم الانتخابات وأن يختار الشعب الفلسطيني من يريد”.

وأشار النائب في التشريعي الى أن الاحتلال يلوح بالعصا والاعتقالات ضد فئة معينة في محاولة لترهيب وتخويف المواطنين ومنع الانتخابات والضغط على مؤيدي “قائمة القدس موعدنا”، وهو ما يشير لشعبنا الى من يسير في الاتجاه الصحيح ويقف في وجه الاحتلال ويعمل على تحقيق مصالح الوطن.

وأضاف:” هذه الفئة المستهدفة هي في الطريق الصحيح، وشعبنا لن تثنيه الاعتقالات والاستهداف عن مواصلة نضاله”.

وذكر عبد الجواد بأن الاحتلال أراد ان تجري الانتخابات وفق مصالحه، لكن ما حدث على الأرض جعله يشعر بأنها ستشكل خطراً عليه وستؤدي الى ما لا يرغب”.

الانتخابات في القدس

كما شدد النائب عبد الجواد على ضرورة فرض الانتخابات في القدس بكل الوسائل وعدم الرضوخ لمواقف الاحتلال.

وحذر من محاولة البعض الارتهان لقرار الاحتلال واتخاذه ذريعة للتهرب من هذا الاستحقاق الوطني.

ونبه الى أن الجميع يريد الانتخابات في القدس لأن الشعب الفلسطيني ينتظرها منذ سنوات.

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي، شنت الليلة الماضية وفجر اليوم، حملة اعتقالات واسعة، واعتقلت من الخليل القادة في حماس أنس رصرص وعمر القواسمي والدكتور مصطفى شاور والذي يشغل رئيس رابطة علماء فلسطين.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى