أخبار

استقالة صحفي فلسطيني من قناة العربية رفضاً لسياستها غير المهنية

الضفة الغربية:
أعلن المصور الصحفي معتصم سقف الحيط من رام الله مساء يوم السبت، استقالته من منصة “العربية فلسطين” إحدى منصات قناة العربية احتجاجًا على سياستها غير المهنية تجاه القضية الفلسطينية.

وقال الصحفي سقف الحيط في منشور على صفحته بـفيس بوك:” نظراً لسياسة قناة العربية غير المهنية تجاه القضية الفلسطينية اُعلن إنهاء عملي كمصور صحفي مع “العربية فلسطين” التابعة لقناة العربية، والرزق على الله”.

وجاءت الاستقالة في أعقاب بث العربية تقريرا مضللاً يبرئ الاحتلال من تعذيب الأسير المحرر منصور شحاتيت في السجن.

وانطلقت حملة سخط واسعة وغاضبة ضد القناة إزاء الافتراء الذي بثته في تقرير لها حول الحالة الصحية والنفسية للمحرر الشحاتيت.

ونفى جهاد الشحاتيت شقيق المحرر مصطفى ما أوردته العربية قائلا: “بالنسبة للكلام الذي يتم تناقله في بعض وسائل الإعلام عن تحميل مسؤولية ما حصل مع أخي ليحيى السنوار، فإن معظم من يتحدث عن الأمر غير مهتم بمنصور وحالته ولا أهله لكن الكره الموجود في داخلهم جعلهم يثيروا الموضوع “.

وأضاف: “من يتحمل المسؤولية هو الاحتلال وإدارة سجونه ولا لحرف البوصلة عن الحقيقة، من أجل النزاعات والخلافات للدعاية الانتخابية”.

ومن جانبها قالت والدة الأسير: “إن منصور كان موجودًا داخل العزل وتعرض للتعذيب النفسي والجسدي من قبل الاحتلال، وعاش على صوت الزنانة”، ونسبت كل ما تعرض له للاحتلال، وأضافت: “منصور تعذّب من الاحتلال”.

وأفرج الاحتلال يوم الخميس عن الأسير منصور الشحاتيت من بلدة دورا من مدينة الخليل بالضفة المحتلة بعد قضاء محكوميته البالغة 17 عامًا، وهو أحد ضحايا الإهمال الطبي في سجون الاحتلال.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى