رياضة

لوف ينهي الجدل حول استقالته قبل اليورو

علق يواكيم لوف مدرب منتخب ألمانيا، على التقارير التي تشير إلى إمكانية استقالته من منصبه قبل انطلاق بطولة يورو 2020 المؤجلة للصيف القادم.

وكان مدرب المانشافت أعلن ترك منصبه، بنهاية مشوار المنتخب الألماني في بطولة اليورو المقبلة.

رغم ذلك، ازدادت الشائعات حول إمكانية رحيل لوف قبل اليورو، وذلك بعد خسارة ألمانيا على يد مقودنيا الشمالية في تصفيات كأس العالم 2022.

وخلال تواجده بملعب أليانز أرينا، لمشاهدة مباراة بايرن ميونخ وباريس سان جيرمان، في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، تحدث لوف بشكل مقتضب عن مستقبله.

وسُئل لوف عن حقيقة استقالته قبل اليورو، فأجاب، في تصريحات نشرها موقع “سبورت1”: “لا، ليس بعد، هذه اللحظة لم تأت بعد”.

وعبر مدرب الماكينات الألمانية عن خيبة أمله من تلك الهزيمة، كما كان حال لاعبيه، مضيفًا: “لكننا لدينا خطتنا ونثق بها”.

وأكد يواكيم لوف عزمه على تحليل أداء المنتخب الألماني من أجل الوصول لأفضل طريقة ممكنة للنجاح في البطولة الأوروبية.

وبسؤاله عن مدى صحة خلافة هانز فليك مدرب بايرن ميونخ له في منصبه، أجاب: “لا أعلم.. تحدثت معه قبل فترة التوقف، لكننا لم نتطرق لهذا لموضوع، فهو منوط باتخاذ قراره بنفسه”.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى