أخبار

الذكرى السنوية الـ ١٩ لاستشهاد ثلة من قساميي مخيم جنين

ملاحم القسام

جنين:
توافق اليوم الذكرى السنوية ال١٩ لاستشهاد المجاهد القسامي نضال محمد سويطات (21) عامًا، والقسامي محمد محمود طالب (22) عامًا، والقسامي نزار محمد مطاحن، إضافة إلى الشهيد فادي كمال قاسم والشهيد مصطفى الشلبي، بعد أن استهدفتهم طائرات الاحتلال بثلاثة صواريخ خلال معركة مهيم جنين.

الشهيد نضال سويطات
ولد الشهيد نضال محمد علي سويطات في مخيم جنين بتاريخ 4/4/1981م لعائلة فلسطينية ينحدر أصلها من بلدة الشيخ قضاء مدينة حيفا عام، تلقى تعليمه الأساسي والإعدادي في مدرسة وكالة الغوث في مخيم جنين، بعدها التحق بمعهد الطيرة الصناعي في مدينة رام الله لمدة سنتين حيث تعلم هناك في قسم الميكانيكا وتصليح السيارات، وبعد إتمام دراسته عمل في أحد ورش تصليح السيارات في مخيم جنين.

ومع بدايات انتفاضة الأقصى كان الشهيد نضال من أوائل الشباب الذين شاركوا بالتظاهرات ورشق الحجارة على الحواجز العسكرية للاحتلال المتواجدة حول مدينة جنين.

ومع تطور العمل الجهادي للمقاومة الفلسطينية، وكثرة العمليات النوعية ضد أهداف الاحتلال في الضفة والأراضي المحتلة عام 1948م قام شقيقه يوسف الذي نفذ عملية الخضيرة بتدريبه على حمل السلاح والقنص به مما أكسبه مهارة جيدة بهذا المجال.

الشهيد محمد طالب
ولد الشهيد محمد محمود حامد طالب في مخيم جنين بتاريخ 12/4/1982م وتربى في أحضان عائلته حتى أتم دراسته الأساسية والإعدادية في مدرسة وكالة الغوث في المخيم، ثم انتقل لمدينة جنين وأكمل دراسته، بعد سنتين من الدراسة تخرج محمد من معهد قلنديا حيث عاد بعدها إلى مخيم جنين.

وبعد شهرين من تخرج الشهيد محمد من قلنديا بدأت أحداث انتفاضة الأقصى المبارك حيث شارك الشهيد محمد في كثير من النشاطات والفعاليات الجهادية التابعة لحركة حماس.

انتقل الشهيد محمد للعمل في صفوف كتائب القسام حيث عمل في الحراسة الليلية وزرع العبوات الناسفة حول المخيم كما ساعد الشهيد محمد رفاقه في أعمال التصدي لقوات الاحتلال أثناء عملية الاجتياح الأول.

الشهيد مصطفى شلبي
ولد مصطفى عبد الرحيم يوسف شلبي بتاريخ 3/11/1963 في مخيم جنين، لعائلة تضم 5 أخوة وأخت واحدة وكان مصطفى أصغرهم.

تلقى مصطفى تعليمه الابتدائي والإعدادي بمدرسة الوكالة في المخيم، وتلقى تعليمه الثانوي في مدرسة ذكور مخيم جنين.

وشهيدنا شلبي متزوج ولديه اثنتين من البنات واثنين من الأبناء.

وأنشأ مصطفى فرقة عروض مسرحية وغنائية للتمثيل والغناء والدبكة الشعبية، أطلق عليها “فرقة المجد”.

عشق مصطفى القراءة والمطالعة، حتى امتلك مكتبة قيمة مليئة بالكتب التاريخية.

وتميز الشهيد مصطفى بأنه كان محبًا لتأليف القصائد والخواطر، ومن أهم مؤلفاته: (قصائد عروستنا- ويا هالدار- وعيون الأسمر- وأحلى عريس).

عرس الشهادة
بتاريخ 5/4/2002، وفي اليوم الثالث لاجتياح جنين ومخيمها ومع اشتداد المعركة انسحب المجاهد القسامي الشهيد نضال سويطات مع أربعة من رفاقه المقاومين لمنزل في منطقة الساحة.

وهناك حاول الشهيد نضال والشهيد محمد طالب إسعاف رفاقهم من الأمن الوطني، وفي تلك اللحظة كشفت طائرة أباتشي مكان الخمسة فأطلقت ثلاثة صواريخ باتجاه المنزل الذي لجأوا إليه مما أدى لاستشهاد القسامي نضال محمد علي سويطات (21) عاماً والقسامي محمد محمود طالب (22) عاماً والشهيد القسامي نزار محمد مطاحن، إضافة إلى الشهيد فادي كمال قاسم والشهيد مصطفى الشلبي.

بقيت جثث الشهداء الخمسة في ذلك المنزل مدة (12) يوماً، ولم يستطع أحد انتشالها حتى حضر الصليب الأحمر الدولي ونقلها لمستشفى جنين الحكومي.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى