أخبار

242 مستوطنًا اقتحموا اليوم باحات المسجد الأقصى

 

القدس المحتلة:
واصل مئات المستوطنين، اليوم الأحد، اقتحام باحات المسجد الأقصى المبارك، وسط أداء طقوس تلمودية، تحت حماية قوات الاحتلال الإسرائيلي.

وأفادت مصادر مقدسية أن 242 مستوطنًا اقتحموا باحات المسجد الأقصى، في الفترتين الصباحية والمسائية من الاقتحامات اليومية، وذلك على شكل جماعات ضمت عائلات وحاخامات.

ولفتت المصادر إلى أن هذه الاعتداءات والاقتحامات الضخمة تأتي ضمن عمليات تدنيس متصاعدة للأسبوع الثاني على التوالي بحجة الاحتفال بما يسمى “عيد الفصح اليهودي”.

وشهدت عمليات الاقتحام اليوم كثافة في أعداد المستوطنين وكثرة الأفواج التي اقتحمت المسجد على شكل مجموعات متفرقة تحت حماية العشرات من جنود الاحتلال.

وشارك في اقتحام الأقصى قادة مستوطنين ونساء وأطفال أدوا جميعاً طقوسا تلمودية علنية وبأصوات مرتفعة في ساحات المسجد.

وتتصاعد خلال موسم الأعياد اليهودية، انتهاكات الاحتلال والمستوطنين بحق المواطنين والمقدسات الإسلامية في القدس بشكل خاص وباقي أنحاء الضفة الغربية.

وتتنافس ما تسمى بجماعات الهيكل المزعوم في الحشد لاقتحامات جماعية ضخمة للمسجد الأقصى عبر مواقعها الإلكترونية والمنصات الاجتماعية.

ويقود عمليات الاقتحامات المركزة للأقصى وزراء في حكومة الاحتلال وحاخامات كالمتطرف “يهودا غليك”، الذين يقدمون شروحات توراتية عن الهيكل المزعوم بصوت مرتفع.

وتتواصل الدعوات لعموم المسلمين في الداخل الفلسطيني المحتل وأهالي القدس ومن يستطيع الوصول للأقصى من سكان الضفة الغربية، إلى تكثيف شد الرحال نحو المسجد الأقصى المبارك وإعماره بالمصلين والمرابطين، إفشال لمخططات المستوطنين.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى