أخبار

الأسير القسامي مهند شريم يحصل على الماجستير من داخل السجون

محكوم بالمؤبد 29 مرة

طولكرم:

حصل الأسير القسامي مهند شريم من مدينة طولكرم شمال الضفة الغربية، والمحكوم بالسجن المؤبد 29 مرة على شهادة الماجستير داخل سجون الاحتلال.

وأفاد مكتب إعلام الأسرى بأن الأسير القائد مهند شريم حصل على ماجستير في الدراسات الإقليمية -مسار الدراسات الإسرائيلية- من جامعة القدس بتقدير عام جيد جداً.

ويوشك الأسير شريم(47عاماً) من سكان طولكرم، على إنهاء عامه العشرين في سجون الاحتلال وليدخل عامه الواحد والعشرين بشكل متواصل، وذلك منذ اعتقاله بتاريخ 8/5/2002.

يشار إلى أنّ شريم اعتقل بعد مطاردة استمرت عدة أشهر، ووجه له الاحتلال تهمة الانتماء لكتائب القسّام الجناح العسكري لحركة حماس، ومسؤوليته عن تنفيذ عملية فندق باراك التي نفذها الاستشهادي عبد الباسط عودة، وأدت إلى مقتل 30 صهيونياً، وإصابة العشرات بجراح.

وبعد عدة سنوات من اعتقال الأسير شريم أصدرت محاكم الاحتلال بحقه حكماً بالسجن المؤبد المتراكم 29 مرة، بالإضافة إلى 20 عاماً، ويعتبر أحد قيادات الحركة الأسيرة.

واعتقل الأسير شريم للمرة الأولى لمدة خمس سنوات، قبل أن يعود الاحتلال ويعتقله مرة أخرى بعد مطاردة استمرت عدة أشهر، وقد هدم منزله، وتعرض خلال سنوات اعتقاله للعديد من العقوبات الانتقامية، منها العزل الانفرادي والحرمان من الزيارة والتنقلات المستمرة بين السجون.

الجدير بالذكر أنه ورغم المؤبدات المتراكمة لا يزال الأسير شريم يتمتع بمعنويات عالية وإرادة قوية، وهو يؤمن بأن المقاومة لن تتخلى عنه وعن الأسرى، ويعلم أنه سيتحرر مع زملائه الأسرى في صفقة وفاء أحرار جديدة.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى