أخبار

إصابة عامل بنزيف في رأسه خلال ملاحقته من قبل الاحتلال غرب جنين

جنين – النورس نت

أصيب العامل محمود ياسر قصراوي (24 عاماً) من قرية مسلية جنوب جنين، بنزيف في رأسه إثر وقوعه خلال ملاحقته من قبل جنود الاحتلال الإسرائيلي بالقرب من جدار الفصل العنصري غرب مدينة جنين.

وذكرت عائلة الشاب قصراوي اليوم الأحد، أنّه أصيب بنزيف حاد في رأسه إثر وقوعه أثناء ملاحقة جنود الاحتلال له ولمجموعة من العمال مساء أمس، قرب قرية رمانة غرب المدينة.

وأشارت العائلة، إلى أنه جرى نقله على الفور إلى مستشفى رفيديا بمدينة نابلس، وأدخل إلى قسم العناية المكثفة.

ويتعرض العمال للتنكيل والملاحقة من قبل قوات الاحتلال أثناء محاولتهم الوصول لأماكن عملهم.

وتسبب جدار الفصل العنصري الذي بدأ الاحتلال بإنشائه عام 2004 بتدمير مساحات واسعة من الأراضي الزراعية في الضفة ومصادرة 164780 دونما.

وينتهك الجدار الحقوق الأساسية لحوالي مليون فلسطيني، ما اضطر الآلاف منهم إلى استصدار تصاريح خاصة من قوات الاحتلال للسماح لهم بمواصلة العيش والتنقل بين منازلهم وأراضيهم.

كما خلف الجدار أثاراً سلبية عميقة على العملية التعليمية؛ فقد حرم الكثير من الطلبة والمدرسين الوصول إلى مدارسهم، مما أربك العملية التعليمية في العديد من المدارس.

ورصد التقرير الدوري الذي يصدره المكتب الإعلامي لحركة حماس بالضفة ارتكاب قوات الاحتلال (2041) انتهاكا بحق الشعب الفلسطيني وأرضه في الضفة الغربية والقدس خلال شهر فبراير الماضي.

ورصد التقرير إصابة (86) مواطنًا بنيران قوات الاحتلال ومستوطنيه، بينهم نساء وأطفال ومسنين، فيما بلغت عدد عمليات إطلاق النار التي نفذها جنود الاحتلال ومستوطنوه (145) اعتداء.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى