أخبار

مواجهات مع الاحتلال في كفر عقب

القدس المحتلة
اندلعت مساء اليوم الثلاثاء مواجهات بين قوات الاحتلال والعشرات من الشبان في بلدة كفر عقب شمال مدينة القدس المحتلة.

وأفادت مصادر مقدسية بأن المواجهات اندلعت إثر اقتحام العديد من الجيبات للبلدة حيث أطلق جنود الاحتلال وابلا من القنابل الغازية والصوتية إلى جانب الرصاص الحي والمطاطي صوب الشبان الذين رشقوا الجنود بالحجارة والزجاجات الفارغة.

وتشهد أغلب قرى مدينة القدس، اقتحامات يومية من قبل قوات الاحتلال التي تتعمد استفزاز المواطنين وتنفذ بشكل شبه يومي اعتقالات بحق سكانها.

وتقع بلدة كفر عقب في منطقة (ج) حسب اتفاقية أوسلو، مما يعني تبعيتها إدارياً للاحتلال بشكل كامل، إلا أن وجودها خارج جدار الفصل العنصري أدى لتهميشها من كل الجهات، بالإضافة إلى أن غياب المرجعية الإدارية والسياسية الواضحة، أدى إلى ارتفاع نسبة الجريمة والمشاكل فيها.

ويعاني المواطنون من الاكتظاظ السكاني حيث يعيش أكثر من 50 ألف نسمة على مساحة 3000 دونم فقط، وسط أزمة في الكهرباء، ومشاكل في شبكة الصرف الصحي.

كما حوّلت أكوام النفايات المنتشرة على أطراف الطرق، البلدة إلى مكرهة صحية، بالإضافة إلى تدهور الأوضاع الاجتماعية، وانتشار المخدرات.

يذكر أن البلدة تضم مبنى بلدية تابع للاحتلال وآخر تابع للسلطة الفلسطينية كلاهما بصلاحيات محدودة يتطلب موافقة الاحتلال على تنفيذ المشاريع بصعوبة كالمعتاد.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى