أخبار

القيادي شديد: الانتخابات حق أصيل لشعبنا ولن نسمح بأي تدخلات في مجرياتها

الضفة الغربية:
أكد القيادي في حركة حماس عبد الرحمن شديد، أن الانتخابات العامة حق أصيل وثابت لشعبنا كما كل دول وشعوب العالم التي تتخذ من الانتخابات وسيلة للإصلاح والتغيير وتداول السلطة.

وشدد القيادي شديد أن من يقرر في هذا الحق هو شعبنا وفصائله ومؤسساته، وحركة حماس لن تسمح بأي تدخلات خارجية في مجريات العملية الانتخابية أو نتائجها حتى لو تعلقت هذه التدخلات بمنافسيها.

وقال شديد: “رفض ومواجهة تدخلات الاحتلال في الانتخابات واجب كل مكونات شعبنا وفصائله وهو شكل من أشكال مقاومة الاحتلال وإفشال لسياساته المكشوفة والمقروءة جيدا من كل أبناء شعبنا”.

وأضاف: “إن تدخلات بعض الدول التي تقود التطبيع في العملية الانتخابية بهدف خدمة الاحتلال مرفوضة ومدانة، والتصدي لها واجبنا ومسئوليتنا جميعا بصرف النظر عن الفصيل المستهدف من هذه التدخلات”.

وكانت قد أكدت حركة حماس سابقا على أن تهديدات الاحتلال التي تقوم بها أجهزته الأمنية، وعمليات التخويف من المشاركة في الانتخابات لن ترهب أبناء شعبنا.

وشددت حماس على أن المعركة مع الاحتلال عنوانها التحدي والمواجهة التي ستنتصر فيها إرادتنا الوطنية.

وينتظر أن تجري الانتخابات التشريعية بموجب المرسوم الرئاسي بتاريخ 22/5/2021، والرئاسية بتاريخ 31/7/2021، على أن تعتبر نتائج انتخابات المجلس التشريعي المرحلة الأولى في تشكيل المجلس الوطني الفلسطيني.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى