أخبار

الأسيرة أنسام شواهنة تتنسم الحرية بعد 5 سنوات من الاعتقال

قلقيلية:
أفرجت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الاثنين، عن الأسيرة أنسام شواهنة (23عاماً) من قلقيلية بعد قضاء خمس سنوات في سجون الاحتلال.

وكان في استقبال الأسيرة من أمام معبر الجلمة قرب جنين العديد من ذويها، والأسيرات المحررات، والقيادي ووزير الأسرى السابق وصفي قبها.

وكانت الأسيرة شواهنة قد اعتقلت في تاريخ التاسع من آذار/مارس عام 2016، أثناء عودتها من الجامعة، حيث كانت قد بدأت السنة الأولى من دراستها الجامعية.

وبتاريخ 20/11/2017 حكمت محكمة الاحتلال على الأسيرة شواهنة من قرية إماتين قضاء قلقيلية، بالسجن الفعلي خمس سنوات وسنتين مع وقف التنفيذ.

تجدر الإشارة إلى أن الأسيرة شواهنة طالبة في جامعة النجاح الوطنية، وقد حصلت على معدل 97% في مرحلة الثانوية العامة، ونظراً لتفوقها تم اختيارها للمشاركة في وضع أسئلة الثانوية العامة للأسيرات الطالبات في سجون الاحتلال.

وبحسب إحصائيات حقوقية بمناسبة يوم المرأة فإن الاحتلال يحتجز في سجونه 33 أسيرة فلسطينية، من بينهنّ 11 أسيرة مقدسيّة، أعلاهنّ حكمًا الأسيرة شروق دويات التي تقضي حكمًا بالسجن لمدة 16 عامًا.

والأسيرات المقدسيات هن؛ شروق دويات، مرح باكير، نورهان عواد، إسراء جعابيص، ملك سلمان، أماني حشيم، عائشة أفغاني، إيمان الأعور، فدوى حمادة، نوال فتيحة، ياسمين جابر.

ومن بينهن خمس أسيرات بحاجة لمتابعة طبيّة بعدما أصابهنّ الاحتلال برصاصه خلال عملية اعتقالهنّ ميدانيًا، وهن؛ دويات، سلمان، باكير، حشيمة، وجعابيص التي تُعتبر من أصعب الحالات المرضية في سجن “الدامون”.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى