أخبار

مستوطنون يهاجمون عائلة ويحطمون مركبتها في بروقين

سلفيت:
هاجم مستوطنون، مساء اليوم السبت، المواطن حاتم عثمان الحج، من بلدة بروقين غرب سلفيت، خلال تواجده بأرضه مع عائلته.

وأفادت مصادر محلية، بأن عددا من مستوطني “بروخين” المقامة على أراضي بلدتي كفر الديك وبروقين غرب سلفيت، هاجموا مركبة العائلة ورشقوها بالحجارة، ما أدى إلى تحطم نوافذها، قبل أن يقوم أهالي قرية سرطة القريبة بالتصدي لهذا الهجوم.

ويوجد في سلفيت 18 تجمعا فلسطينيا مقابل 24 مستوطنة ما بين سكنية وصناعية، وتبلغ نسبة الأراضي المخصصة للبناء الفلسطيني في المحافظة حوالي 6% فقط من المساحة الإجمالية، مقابل 9% لصالح المستوطنين.

ويعمل الاحتلال على توسعة المستوطنات وربطها بشبكة مياه وكهرباء وصرف صحي، ليشكل تكتلا استيطانيا يسيطر على مساحة تصل إلى 70% من أراضي سلفيت.

وتعتبر “أريئيل” من أكبر المستوطنات في الضفة الغربية، والتهمت آلاف الدونمات من أراضي المواطنين كما أن الاحتلال يسعى لضمها للسيادة الإسرائيلية ضمن مخطط يشمل الأغوار وعدد من المستوطنات المقامة على أراضي الضفة والقدس.

وتعدُّ سلفيت المحافظة الثانية بعد القدس من حيث الاستهداف الاستيطاني، بهدف فصل شمال الضفة عن جنوبها، والهيمنة على المياه الجوفية في المحافظة.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى