أخبار

الاحتلال يهدم غرفتين في بلدة بتير غرب بيت لحم

بيت لحم – النورس نت

هدمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الثلاثاء، غرفتين تابعتين لمبنى قديم، في بلدة بتير غرب بيت لحم جنوب الضفة الغربية.

وأفاد مسئول لجنة مقاومة الجدار والاستيطان في بتير غسان عليان، بأن قوة من جيش الاحتلال اقتحمت منطقة “الباطن” الواقعة في شارع القبور قرب سكة الحديد غرب البلدة، وهدمت غرفتين جديدتين كانتا أضيفتا لمبنى قديم يعود للمواطن محمد فؤاد عوينة، بحجة عدم الترخيص.

يذكر أن بلدة بتير تتعرض لهجمة استيطانية من قبل المستوطنين وبحماية قوات الاحتلال، حيث نصبت كرافانات وخيم في منطقة الخمار شمال شرق البلدة والتي تعتبر مستهدفة بدرجة كبيرة من أجل الاستيلاء عليها لأغراض التوسع الاستيطاني، لكن المواطنين تصدوا وأزالوا كل التعديات.

وتشتهر قرية بتير بتلال وأودية ومدرجات زراعية وحجرية وشبكة من قنوات الري، بنيت في العصر الروماني، وتغذيها الينابيع والمياه الجوفية.

وسيؤثر تعزيز الاستيطان والإجراءات الإسرائيلية في هذه المنطقة على مسار بتير السياحي الذي يبدأ من مدينة بيت جالا حتى نهاية بتير، وسيجعل الاستيطان المنطقة غير آمنة مما يؤدي إلى انكماش السياحة الريفية الفلسطينية.

تجدر الإشارة إلى أنه ونتيجة الأهمية الأثرية والتاريخية لبتير، أدرجت القرية على لائحة التراث العالمي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة “اليونسكو” في 20 حزيران/يونيو 2014 وذلك لمصاطبها الزراعية.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى