أخبار

الاحتلال يحول الشقيقين بلال وبسام دياب للاعتقال الإداري

الضفة الغربية – النورس نت

حولت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، أسيرين شقيقين للاعتقال الإداري لمدة 4 أشهر.

وقال مكتب إعلام الأسرى، إن سلطات الاحتلال حولت الأسيرين الشقيقين بلال وبسام دياب من جنين للاعتقال الإداري لمدة أربعة أشهر.

وكان الأسيران دياب قد خاضا اضراباً عن الطعام احتجاجاً على اعتقالهما.

يشار إلى أن الأسير بلال 36 عاماً تعرض للاعتقال مرات عدة، الأولى كانت عام 2003، وحكم عليه بالسّجن 7 سنوات، ثم أعيد اعتقاله عامي 2011 و2012 وحكم بالسجن الإداري، وخاض إضراباً مفتوحاً عن الطعام إلى جانب رفيقه الأسير ثائر حلاحله استمر لمدة 78 يوماً.

وأعاد الاحتلال اعتقاله مجدداً عام 2017، وخاض إضراباً آخر استمر لمدة شهر، وفي عام 2019 اعتقل قبل يوم واحد من عقد قرانه.

أما بسام 37 عاماً، فاعتقل للمرة الأولى عام 2003، وحكم عليه الاحتلال بالسجن مدة خمس سنوات ونصف، وأعاد اعتقاله لاحقاً عدة مرات خلال عامي 2013 و2018.

يذكر أن للأسيرين بلال وبسام شقيق ثالث في الأسر، وهو عزام ذياب المحكوم بالسجن مدى الحياة، وهو معتقل منذ عام 2001، علمًا أن غالبية أفراد العائلة تعرضت للاعتقال على مدار السنوات الماضية.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى