أخبار

إصابات خلال مواجهات مع الاحتلال في رام الله ونابلس

أصيب عدد من المواطنين اليوم الجمعة خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في قريتي كفر مالك شرق رام الله وبيت دجن شرق نابلس.

ففي رام الله أصيب مواطن بقنبلة غاز في كتفه، وآخرون بالاختناق، واعتقل مسعف، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال والمستوطنين من جهة ومواطنون خرجوا في مسيرة منددة بإقامة بؤرة استيطانية جديدة في منطقة راس التين بقرية كفر مالك.

وأفادت مصادر محلية بأن المواجهات اندلعت في منطقة عين سامية، أطلق خلالها الجنود والمستوطنون الرصاص الحي، وقنابل الغاز أدى لإصابة الناشط عبد الله أبو رحمة بقنبلة غاز في كتفه، وآخرين بحالات اختناق، عولجوا ميدانيا.

كما اعتقلت قوات الاحتلال المسعف محمد حسين حامد (26 عاما) أثناء محاولته تقديم العلاج للمصابين.

وكانت مسيرة انطلقت من وسط كفر مالك، باتجاه منطقة راس التين، تنديدا بنية الاحتلال إقامة بؤرة استيطانية جديدة على مساحات واسعة من أراضي القرية.

وفي نابلس أصيب عدد من المواطنين بالاختناق، نتيجة استنشاقهم الغاز، الذي أطلقه جيش الاحتلال خلال قمع مسيرة بالأراضي المهددة بالاستيلاء، في قرية بيت دجن شرق المدينة.

وأفاد شهود عيان، بأن جنود الاحتلال أطلقوا الرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الصوت، والغاز بكثافة صوب المشاركين في المسيرة، ما أدى إلى إصابة عدد منهم بالاختناق.

وتواجدت قوات الاحتلال بكثافة في المنطقة مستعينة بالجرافات، في وقت رفع المشاركون الأعلام الفلسطينية وسط هتافات طالبت برحيل الاحتلال وإزالة البؤرة الاستيطانية التي أقيمت على أراضيهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق