أخبار

مستوطنون يهاجمون المزارعين شرق يطا

هاجم مجموعة من المستوطنين، اليوم الأحد، مزارعين من منطقة الثعلة شرق يطا جنوب محافظة الخليل، ومنعوهم من الوصول إلى أراضيهم.

وأكد منسق اللجان الشعبية والوطنية لمقاومة الجدار والاستيطان جنوب الخليل راتب الجبور، إن هؤلاء المستوطنين هاجموا مزارعين من عائلة الشواهين في المنطقة المذكورة، وأطلقوا عليهم الكلاب الشرسة، وطاردهم، ومنعوهم من الوصول الى أراضيهم لحراثتها، واستصلاحها.

ويسعى الاحتلال من خلال إجراءاته المتواصلة لتضييق الخناق على سكان مسافر يطا، لإجبار السكان والمزارعين على ترك منازلهم وأراضيهم، التي تعتبر مطمعا لحكومة الاحتلال التي تسعى إلى السيطرة عليها لصالح الاستيطان.

وتعتبر الخليل المدينة الثانية بعد مدينة القدس في أولويات الاستهداف الاستيطاني لسلطات الاحتلال نظرًا لأهميتها التاريخية والدينية.

وتعاني الخليل من وجود أكثر من خمسين موقعا استيطانياً يقيم بها نحو ثلاثين ألف مستوطن، يعملون على تعزيز القبضة الشاملة على المدينة.

رصد التقرير الدوري الذي يصدره المكتب الإعلامي لحركة حماس في الضفة ارتكاب قوات الاحتلال (1854) انتهاكا بحق الشعب الفلسطيني وأرضه في الضفة الغربية والقدس المحتلة خلال شهر أكتوبر/تشرين أول الماضي.

وأحصى التقرير (71) اعتداء ارتكبها المستوطنون، و(27) نشاطًا استيطانيًا تنوعت ما بين مصادرة وتجريف أراضي وشق طرق والمصادقة على بناء وحدات استيطانية.

وتعتبر مناطق القدس والخليل وبيت لحم، الأكثر تعرضا للانتهاكات الإسرائيلية بواقع (360، 285، 234) انتهاكا على التوالي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق