أخبار

الاحتلال يعتقل مدير مركز المخطوطات في المسجد الأقصى

هجمة متصاعدة على الشخصيات المقدسية

القدس المحتلة:

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي مساء اليوم الأربعاء المقدسي رضوان عمرو مدير مركز المخطوطات في المسجد الأقصى المبارك.

وأفادت عائلة عمرو بأن جنود الاحتلال اقتحموا منزل رضوان في حي الثوري بالقدس المحتلة، وعاثوا فيه خراباً بحجة التفتيش.

كما صادرت قوات الاحتلال أجهزة الكمبيوتر والهواتف الحمولة وكمية من الأوراق والكتب من المنزل قبل اعتقال رضوان.

ويعتبر عمرو من النشطاء المقدسيين الذين يعملون على فضح جرائم الاحتلال في القدس وخاصة بحق المسجد الأقصى، كما أن والدته زينة عمرو مدرسة ومرابطة في الأقصى، ووالده الدكتور جمال عمرو الأكاديمي والخبير في شؤون مدينة القدس.

ويأتي اعتقال المقدسي رضوان عمرو ضمن هجمة إسرائيلية تصاعدت في الآونة الأخيرة باستهداف موظفي المسجد الأقصى المبارك وخاصة التابعين لدائرة الأوقاف الإسلامية والحراس.

وسبق أن اعتقلت قوات الاحتلال، اليوم وزير شؤون القدس المحتلة السابق المهندس خالد أبو عرفة، بعد استدعائه للتحقيق لدى مخابراتها.

وقبل أيام أبعدت سلطات الاحتلال نائب مدير أوقاف القدس الشيخ ناجح بكيرات عن البلدة القديمة المسجد الأقصى وكل الطرق المؤدية اليه لمدة 6 أشهر.

كما تعرضت مديرية التعليم الشرعي والوعظ والإرشاد قرب باب السلسلة للاقتحام والتفتيش من قبل الاحتلال.

ويستهدف الاحتلال موظفي وحراس الأقصى بالاعتقال والإبعاد والتضييق بهدف ثنيهم عن دورهم في حماية المسجد وتأمينه.

ويواجه المقدسيون الاعتقالات والإبعاد والغرامات، بهدف إبعادهم عن المسجد الأقصى، وتركه لقمة سائغة أمام الأطماع الاستيطانية.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى