أخبار

بكيرات: الاحتلال يسعى إلى تفريغ الأقصى وخلق فوضى في إدارته

القدس المحتلة:
أكد الشيخ ناجح بكيرات، نائب مدير عام دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس المحتلة، أن الاحتلال يسعى إلى تفريغ المسجد الأقصى المبارك من المقدسيين وزوار مدينة القدس، من خلال التنغيص على رواده وزائريه.

وأشار بكيرات الى أن الاحتلال ينتهج سياسة خطرة بالتضييق والإبعاد وملاحقة المقدسين وزوار الأقصى بهدف تفريغه.

وأوضح أن الاحتلال يريد أن يجفّف الوجود الفلسطيني في الأقصى، وأن يخلق فوضى في إدارة الأوقاف، وأن يغير واقع السيادة والإدارة الموجودة داخل المسجد.

وصعدت سلطات الاحتلال في السنوات الأخيرة من إصدار قرارات الإبعاد عن المسجد الأقصى والبلدة القديمة والقدس المحتلة، تهدف من خلالها إلى تفريغ المسجد، وإبعاد الفلسطينيين عموما والمقدسيين على وجه التحديد عن الرّباط والتصدّي للمستوطنين اليهود المُقتحمين للمسجد بشكل يومي.

وأصدرت سلطات الاحتلال خلال شهر تشرين أول/ أكتوبر الماضي 20 قرار إبعاد، 17 منها عن المسجد الأقصى، واثنان عن البلدة القديمة، وقرار إبعاد عن القدس، وذلك بحسب توثيق مركز معلومات وادي حلوة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق