google-site-verification=hcqt9fvFXHq7jqeEnsVHWdVAylzbAEgdBbAbt15dI9E
أخبار

الاحتلال هدم وصادر 41 مبنى فلسطينيًا بأسبوعين

أفاد مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في الأرض الفلسطينية المحتلة “أوتشا”، بأن سلطات الاحتلال الإسرائيلي هدمت وصادرت ما مجموعه 41 مبنًى فلسطينيًا خلال الأسبوعين الماضيين، بحجة الافتقار إلى رخص البناء.

وأوضح المكتب في تقرير “حماية المدنيين” الذي يُغطي الفترة 20 تشرين الأول/أكتوبر-2 تشرين الثاني/نوفمبر 2020، أن عمليات الهدم أدت إلى تهجير 19 شخصًا، وإلحاق الأضرار بأكثر من 1,200 آخرين.

وبين أن جميع عمليات التهجير و37 من المباني المستهدفة في 15 تجمعًا وقعت في المنطقة (ج)، بينما كانت المباني الأربعة الأخرى التي هُدمت تقع في شرقي القدس. 

وأشار إلى أنه في يوم 28 تشرين الأول/أكتوبر، قطعت سلطات الاحتلال خط مياه موّله المانحون، وكان يؤمّن إمدادات المياه لـ14 تجمعًا رعويًا في منطقة مسافر يطا بالخليل، والتي تؤوي نحو 1,400 نسمة، من بينهم أكثر من 600 طفل. 

ووفقًا للتقرير، فإنّه من المتوقع أن يتسبب ذلك وجملة عواقب أخرى، في تقويض ممارسات النظافة الصحية وقدرة هؤلاء السكان على التكيف مع الوباء المستمر. 

وفي محافظة القدس، هُدمت ثلاثة مبانٍ في تجمعين من 18 تجمعًا بدويًا يقع داخل منطقة (E1) أو على مقربة منها، حيث وُضعت المخططات لتوسيع المستوطنات فيها. 

كما هُدم منزل في نابلس وأُغلقت غرفة في منزل آخر في جنين على أساس عقابي، مما أدى إلى تهجير 18 شخصًا، من بينهم 11 طفلًا.

وبحسب التقرير الأممي، فإنه وفي يوم 25 أكتوبر، استشهد فتًى فلسطيني يبلغ من العمر 16 عامًا خلال عملية بحث واعتقال نفذتها قوات الاحتلال في قرية ترمسعيا برام الله. 

وأشار إلى استمرار المستوطنين بتعطيل موسم قطف الزيتون، الذي استُهلّ في يوم 7 أكتوبر، ففي تسع حوادث (بالمقارنة مع 19 حادثة خلال فترة التقرير السابق)، أصيبَ فلسطينيون بجروح، ولحقت الأضرار بالأشجار وسُرق المحصول. 

وبين أن خمس حوادث وقعت في محافظة نابلس، بالقرب من قرية بورين، حيث ألقيت الحجارة على اثنين من قاطفي الزيتون وأصيبا بجروح، كما سُرق محصول الزيتون وأدوات زراعية في بورين ودير الحطب وجالود، وتعرّض جرار زراعي يُستخدم في أعمال القطف للتخريب في قريوت.

كما أتلف المستوطنون، نحو 130 شجرة زيتون قرب ترمسعيا، وتم سرقة محصول 200 شجرة أخرى تقريبًا في كفر قدوم بقلقيلية. 

ووفق تقرير “أوتشا”، نفذت قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال الأسبوعين الماضيين 161 عملية بحث واعتقال، واعتقلت 126 فلسطينيًا في مختلف أنحاء الضفة، وسُجل ما مجموعه 37 عملية في القدس، تلتها الخليل (23) وطولكرم (21)، كما أصيبَ 25 فلسطينيًا في اشتباكات متعددة اندلعت في مختلف أنحاء الضفة.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى