أخبار

إصابة شاب برصاص الاحتلال قرب جدار الفصل جنوب جنين

جنين – النورس نت

أصيب شاب من قرية “نزلة زيد”، اليوم السبت، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي أثناء تواجده قرب جدار الفصل العنصري جنوب جنين.

وأفادت مصادر محلية أن الشاب عمار زيد أصيب برصاص قوات الاحتلال في كتفه، عند اقترابه من جدار الفصل قرب بلدة يعبد جنوب غرب جنين.

ونقل الشاب لمشفى الشهيد خليل سليمان الحكومي في مدينة جنين لتلقي العلاج، حيث وصفت جراحه بالمتوسطة.

وخربة نزلة زيد وتعرف أيضاً باسم خربة الشيخ زيد تقع إلى الشرق من بلدة يعبد، وتبعد عن جنين 19 كم.

وتقع غالبية أراضي قرية نزلة زيد خلف جدار الفصل العنصري، وهي من أكثر القرى تضرراً من بنائه بعد أن التهم معظم أراضيها الزراعية.

ولم تفلح كل المحاولات التي قام بها أهالي القرية لدى محاكم الاحتلال والمنظمات الحقوقية في حل قضيتهم رغم امتلاكهم أوراقاً تثبت امتلاكهم الأرض.

ويقطُن نحو ألف مواطنٍ من عائلة زيد في هذه القرية التي استشهد على أرضها الشيخ عز الدين القسام خلال اشتباكٍ مسلحٍ مع البريطانيين الذين حاصروه ورفاقهُ فيها.

وتقع نزلة زيد، التي سميت بهذا الاسم لوجود مقام الشيخ زيد الكيلاني فيها، على بعد 3 كم شمال بلدة يعبد في أحراش يعبد التي استشهد فيها الشيخ القسام، وتقع حالياً في منطقة “سي” الحدودية حيث يمر الجدار العازل من أراضيها.

وتسبب جدار الفصل العنصري الذي بدأ الاحتلال بإنشائه عام 2004 بتدمير مساحات واسعة من الأراضي الزراعية في الضفة ومصادرة 164780 دونما.

وينتهك الجدار الحقوق الأساسية لحوالي مليون فلسطيني، ما اضطر الآلاف منهم إلى استصدار تصاريح خاصة من قوات الاحتلال للسماح لهم بمواصلة العيش والتنقل بين منازلهم وأراضيهم.

كما خلف الجدار أثاراً سلبية عميقة على العملية التعليمية؛ فقد حرم الكثير من الطلبة والمدرسين الوصول إلى مدارسهم، مما أربك العملية التعليمية في العديد من المدارس.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق