أخبار

الاحتلال يهدم منشآت في الأغوار ومستوطنون يهاجمون المواطنين بنابلس

الضفة الغربية:
شرعت قوات الاحتلال الإسرائيلي، ظهر اليوم الثلاثاء، بهدم عدد من المنشآت المواطنين في خربة حمصة الفوقا بالأغوار الشمالية.

وأفاد الناشط الحقوقي عارف دراغمة، بأن قوات الاحتلال شرعت بعمليات هدم لخيام، ومعرشات عدد من المواطنين في المنطقة.

ولفت دراغمة إلى أن قوة من جيش الاحتلال يرافقها دوريات من الإدارة المدنية التابعة لحكومة الاحتلال، اقتحمت الخربة وأخلتها من ساكنيها وشرعت بعمليات هدم.

وأشار دراغمة إلى أن سياسات الاحتلال التنكيلية في المنطقة تتسارع بشكل كبير، مؤكدا على أنها ماضية في تطبيق خطة ضم الأغوار، دون الحاجة للإعلان عن الضم.

وفي سياق متصل، هاجم مستوطنون مركبات المواطنين وأغلقوا طريق جنين نابلس، بالقرب من مدخل قرية برقة.

وأفاد مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة غسان دغلس، أن مجموعة من المستوطنين، هاجمت مركبات المواطنين، ومغسلة سيارات بالحجارة، قرب مدخل قرية برقة على الطريق الواصل بين جنين ونابلس، وأغلقوا الطريق امام حركة المواطنين.

وكثف المستوطنون من انتهاكاتهم في مناطق الضفة الغربية المحتلة تمثلت بالاعتداء على المزارعين في قطف الزيتون، م ومنعهم من الوصول إلى أراضيهم، إضافة لحرق الأشجار وقطعها تمهيدًا للاستيلاء عليها.

كما يستغل المستوطنون حماية ودعم قوات الاحتلال لهم في تصعيد انتهاكاتهم ضد المزارعين وأشجارهم تحديدا في موسم قطف ثمار الزيتون، فيما يسارع المزارعون لقطف ثمار الزيتون لإنقاذ ما يمكن إنقاذه من محاصيلهم قبل أن يقطعها ويحرقها أو يسرق ثمارها المستوطنون.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق