أخبار

الاحتلال يهدم منزلًا قيد الإنشاء بمسافر يطا جنوب الخليل

الخليل:
هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الاثنين، منزلا قيد الإنشاء بمسافر يطا، جنوب محافظة الخليل.

وأفاد منسق لجان الحماية والصمود بمسافر يطا وجبال جنوب الخليل فؤاد العمور، أن قوات الاحتلال هدمت منزلا قيد الإنشاء في المنطقة الواقعة بين تجمعي “غزيوا” و”الخالدية” يعود لعائلة دبابسة.

وكانت قوات الاحتلال دمرت الشهر الماضي شبكات المياه المغذية للتجمعات السكانية على طول المنطقة الممتدة من “خلة الضبع” وصولا لمنطقة “المفقرة” بمسافر يطا.

وأشار العمور إلى أن الاحتلال صعد اعتداءاته بحق المواطنين بمسافر يطا من خلال هدم المنازل والمنشآت، ومنع المواطنين من البناء، وحرمانهم من الكهرباء ومياه الشرب لحملهم على الهجرة عن منازلهم وترك أراضيهم لصالح توسيع البؤر الاستيطانية.

ويسعى الاحتلال من خلال اجراءاته المتواصلة لتضيق الخناق على سكان المسافر، لإجبار السكان والمزارعين على ترك منازلهم وأراضيهم، التي تعتبر مطمعا لحكومة الاحتلال التي تسعى الى السيطرة عليها لصالح الاستيطان.

وتعتبر الخليل المدينة الثانية بعد مدينة القدس في أولويات الاستهداف الاستيطاني لسلطات الاحتلال نظرًا لأهميتها التاريخية والدينية.

وتعاني الخليل من وجود أكثر من خمسين موقعا استيطانياً يقيم بها نحو ثلاثين ألف مستوطن، يعملون على تعزيز القبضة الشاملة على المدينة.

ويذكر أن قوات الاحتلال هدمت فجر اليوم الاثنين منزل الأسير خليل دويكات من بلدة روجيب جنوب نابلس، بعد محاصرة المنزل البالغة مساحته 180 متر مربع والمؤلف من طابقين، من قبل قوة عسكرية اقتحمت القرية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق