رياضة

برشلونة يستفيق ويصعق يوفنتوس في عقر داره

حقق برشلونة فوزًا على مضيفه يوفنتوس، بهدفين دون مقابل، بالمباراة التي جمعتهما بملعب أليانز ستاديوم، في إطار لقاءات الجولة الثانية من دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا.

أحرز عثمان ديمبلي الهدف الأول بالدقيقة 14، وأضاف ليونيل ميسي الهدف الثاني من ركلة جزاء بالدقيقة (90+1).

وبانتصار البارسا، رفع الفريق الكتالوني رصيده إلى 6 نقاط بصدارة المجموعة السابعة، وتجمد رصيد اليوفي عند 3 نقاط.

البداية جاءت سريعة من برشلونة، وفي الثواني الأولى من اللقاء أخطأ ديميرال في تمرير الكرة، ليحصل ميسي على الكرة وتوغل ليسدد باتجاه المرمى قبل أن يبعدها بونوتشي لركنية.

وفي فرصة مزدوجة بالدقيقة الثانية، سدد بيانيتش الكرة من على حدود المنطقة تصدى الحارس تشيزني لها لترتد داخل المنطقة إلى بيانيتش ويمررها بدوره إلى جريزمان الذي أطلق قذيفة ارتطمت بالقائم لتحرم البارسا من أول أهداف اللقاء.

وتمكن عثمان ديمبلي من تسجيل الهدف الأول بالدقيقة 14، بعد كرة وصلته من الجانب الأيسر لأقصى اليمين، لينطلق ويتوغل ويراوغ لاعب يوفنتوس ويسدد كرة ترتطم بقدم أحد لاعبي اليوفي وتسكن الشباك.

ورد موراتا بهدف ليوفنتوس، إلا أن حكم اللقاء ألغاه بداعي التسلل بعد العودة لتقنية الفيديو.

وأهدر ميسي فرصة تسجيل الهدف الثاني، بعد كرة رائعة هيأها جريزمان لميسي بطريقة ممتازة، ليسدد ليو بقدمه اليسرى تسديدة أرضية تمر بجوار القائم الأيسر ليوفنتوس.

وسجل موراتا هدف جديد بالدقيقة 29، قرر حكم اللقاء إلغاؤه أيضًا لوجوده في موقف تسلل.

وأهدر لاعبوا برشلونة فرصة محققة بطريقة غريبة، بعدما مرر ميسي كرة على طبق من ذهب لديمبلي، ليسدد في الحارس وترتد الكرة له ليمررها للقادم من الخلف جريزمان، الذي فشل في تسديد الكرة لتمر من تحت قدميه.

وللمرة الثالثة، أحرز موراتا هدف بالدقيقة 55، احتسبه الحكم قبل أن يعود لتقنية الفيديو لتقر بوجود حالة تسلل على المهاجم الإسباني ويلغي الهدف.

وكاد ميسي أن يضيف ثاني الأهداف لبرشلونة، بعدما وصلته الكرة على حدود المنطقة ليسدد كرة قوية تمر بسلام بجوار قائم تشيزني الأيمن.

وفي الدقيقة 68، حصل كولوسيفسكي على تمريرة بالكعب من موراتا على حدود المنطقة، سددها ديان مباشرة في كرة علت العارضة.

وواصل برشلونة محاولاته الخطيرة على مرمى اليوفي، ومن تمريرة سحرية من ميسي إلى جريزمان، انطلق الأخير داخل المنطقة وسدد كرة قوية مرت بجوار القائم.

وتلقى التركي ديميرال مدافع يوفنتوس، بطاقة صفراء ثانية بالدقيقة 85، ليخرج من المباراة بالبطاقة الحمراء بعد تدخل قوي على لاعب البارسا.

وحصل برشلونة على ركلة جزاء بعد عرقلة بيرنارديسكي لأنسو فاتي داخل المنطقة تمكن ميسي من تحويلها لهدف ثاني للبلوجرانا بالدقيقة 91.

وبالدقيقة 93، أهدر فاتي فرصة محققة بعدما انفرد بالمرمى ليمرر الكرة بطريقة خاطئة إلى خارج الملعب بدلاً من تسديدها بالمرمى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق