أخبار

اعتقال شاب واستدعاء آخرين في بيت لحم والخليل

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الأحد، شابًا من بيت لحم واستدعت آخر، كما واستدعت عددًا من المواطنين من الخليل.

ففي بيت لحم، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي الشاب رأفت رياض ملش (30 عاما)، بعد دهم منزله وتفتيشه في مخيم عايدة شمال بيت لحم.

واستدعت قوات الاحتلال الشاب بلال محمد الوهادنة (35 عاما)، من مخيم الدهيشة، لمراجعة مخابراتها في مجمع مستوطنة “غوش عصيون”.

وفي الخليل، استدعت قوات الاحتلال الإسرائيلي 4 مواطنين من الخليل، لمراجعة مخابراتها في المنطقة.

وأفادت مصادر محلية أن قوات الاحتلال داهمت عدة أحياء في مدينة الخليل، وسلمت كلا من: فهمي سلامة الجعبري، وياسر زيد، وهيثم شاور، ومحمد البيطار، بلاغات لمقابلة مخابراتها.

كما واستشهد اليوم، الفتى عامر عبد الرحيم صنوبر من بلدة يتما جنوب نابلس، متأثرا بإصابته جراء اعتداء قوات الاحتلال عليه بالضرب المبرح، بعد ملاحقة سيارة كان يستقلها قرب بلدة ترمسعيا برام الله.

ويواصل الاحتلال حملات الاعتقال والدهم والتفتيش اليومية، ويتخللها إرهاب السكان وخاصة النساء والأطفال، ويندلع على إثرها مواجهات مع الشبان الفلسطينيين.

ووفق تقرير دوري يصدره المكتب الإعلامي لحركة “حماس” في الضفة الغربية، رصد ارتكاب قوات الاحتلال (1575) انتهاكا بحق الشعب الفلسطيني وأرضه في الضفة الغربية والقدس المحتلة خلال شهر سبتمبر/أيلول الماضي.

وبلغ عدد الاقتحامات لمناطق مختلفة في الضفة والقدس خلال سبتمبر الماضي (307) اقتحامات، ووصل عدد الحواجز الثابتة والمؤقتة المقامة في مناطق مختلفة من الضفة والقدس (395) حاجزا.

ورصد التقرير (94) مداهمة لمنازل تعود لفلسطينيين، واستشهاد مواطنين اثنين وجرح (66) آخرين بنيران قوات الاحتلال، واعتقال (344) مواطنا، واحتجزت (33) آخرين.

وتعتبر مناطق الخليل والقدس وبيت لحم، الأكثر تعرضا للانتهاكات الإسرائيلية بواقع (301، 289، 237) انتهاكا على التوالي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق