أخبار

2.5 مليار خسائر الاقتصاد الفلسطيني بفعل جائحة كورونا

أشارت بيانات الإحصاء المركزي الفلسطيني، إلى أن خسائر الاقتصاد الفلسطيني جراء جائحة كورونا، بلغت 2.5 مليار دولار.

وجاء في العرض الذي قدمته رئيسة جهاز الإحصاء، علا عوض في “اليوم العالمي للإحصاء”، أنه من المتوقع انخفاض نصيب الفرد من الناتج المجلي الإجمالي، بنسبة 15.6% مقارنة مع 2019، ليصل إلى 2,840.3.

وأوضحت أن الربع الثاني من 2020، شهد انخفاضاً على عدد رخص البناء بنسبة 45%، كما سجل عدد الرخص للأبنية الجديدة بنسبة 48% خلال نفس الفترة.

وكان لجائحة كورونا تأثيرات على الانتاج الصناعي، حيث شهد الربع الأول من العام الحالي انخفاضاً في مؤشر كميات الانتاج الصناعي، بنسبة 6.17%، ليستمر هذا الانخفاض خلال الربع الثاني لتصل النسبة إلى 2.52%.

كما انخفض عدد العاملين من حوالي مليون عامل، في الربع الأول من 2020، إلى 889 ألف عامل في الربع الثاني.

وأوضح الإحصاء المركزي، أن أكثر من ربع المشاركين في القوى العاملة، عاطلون عن العمل في الربع الثاني من العام الحالي.

وفي سياق متصل، تراجع انفاق السياحة الوافدة بنسبة 68%، مقارنة مع عام 2019، لتبلغ خسائر هذا القطاع حوالي مليار دولار.

من جانب آخر، قالت 49% من العائلات التي لم تشارك في الأنشطة التعليمية عن بُعد، أن عدم وجود “الانترنت” في المنزل”، كان أحد أسباب عدم مشاركة أطفالهم في هذه الأنشطة، خلال الإغلاق بعد انتشار فيروس كورونا.

كما قيَمت 40% من العائلات التي شارك أطفالها في التعليم عن بعد، أن التجربة كانت “سيئة”، فيما اعتبر 39% أنها كانت “جيدة” وأدت الغرض منها لكن هناك مجالاً لتحسين التجربة، و21% قالوا إن التجربة “جيدة”

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق