google-site-verification=hcqt9fvFXHq7jqeEnsVHWdVAylzbAEgdBbAbt15dI9E
أخبار

الاحتلال يعتقل فتى ويفرج عن حارسين للأقصى بشرط الإبعاد

القدس المحتلة – النورس نت

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الاثنين، فتى عند أحد أبواب المسجد الأقصى المبارك، فيما أفرجت عن حارسين من حراس المسجد الأقصى اللذين اعتقلتهما أمس.

وأفادت مصادر محلية أن قوات الاحتلال اعتقلت فتى عند باب القطانين، أحد أبواب المسجد الأقصى، وسط استنفار كبير لقواته في منطقة باب القطانين.

وفي سياق متصل، أفرجت قوات الاحتلال عن المقدسيين عيسى بركات وسائد السلايمة، وهما من حراس الأقصى، بشرط الإبعاد عن المسجد لمدة أسبوع، ومراجعة مركز التحقيق الإثنين المقبل.

واعتقلت قوات الاحتلال أمس بركات والسلامية، اقتادتهما إلى مركز باب السلسلة، ثم نقلتهما إلى مركز تحقيق “القشلة”.

ويستهدف الاحتلال المقدسيين من خلال الاعتقالات والإبعاد والغرامات، بهدف إبعادهم عن المسجد الأقصى، وتركه لقمة سائغة أمام الأطماع الاستيطانية.

ويستهدف الاحتلال بشكل خاص حراس الأقصى بالاعتقال والإبعاد والتضييق بهدف ثنيهم عن دورهم في حماية المسجد وتأمينه.

وصادقت محكمة الاحتلال مؤخرا، على عدة قرارات بهدم منازل لحراس الأقصى وأخرى تمثلت في إبعادهم عن المسجد ومنعهم من السفر بهدف ثنيهم عن دورهم.

ويأتي تصعيد الاحتلال بحق العاملين والمرابطين في المسجد الأقصى وحراسه، إثر المحاولات المتواصلة لتغيير الوقائع على الأرض داخل الأقصى، وتمرير تقسيمه زمانيا ومكانيا.

وشهدت مدينة القدس تصاعدًا في اقتحامات المجموعات الاستيطانية للمسجد الأقصى، بدعوى الاحتفال بالأعياد اليهودية.

ورصد التقرير الدوري الذي يصدر المكتب الإعلامي لحركة حماس في الضفة ارتكاب قوات الاحتلال (1575) انتهاكا بحق الشعب الفلسطيني وأرضه في الضفة الغربية والقدس المحتلة خلال شهر سبتمبر/أيلول الماضي.

كما رصد (28) اعتداءً على دور العبادة والمقدسات، وقد بلغ عدد المستوطنين الذي اقتحموا المسجد الأقصى المبارك (1283) مستوطنا.

كما بلغ عدد الاقتحامات لمناطق مختلفة في الضفة والقدس (307) اقتحامات، ووصل عدد الحواجز الثابتة والمؤقتة المقامة في مناطق مختلفة من الضفة والقدس (395) حاجزا.

وتعتبر مناطق الخليل والقدس وبيت لحم، الأكثر تعرضا للانتهاكات الإسرائيلية بواقع (301، 289، 237) انتهاكا على التوالي.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى