أخبار

بينهم أسرى محررون.. الاحتلال يشن حملة اعتقالات في الضفة والقدس

الضفة الغربية – النورس نت

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الليلة الماضية وفجر اليوم الثلاثاء، حملة اعتقالات في مناطق متفرقة بالضفة الغربية والقدس المحتلة، عقب عمليات دهم وتفتيش، طالت أسرى محررين.

ففي رام الله، اعتقلت قوات الاحتلال فجر الثلاثاء، أربعة شبان خلال اقتحامها لمخيمي الجلزون وقدورة وقرية بيت لقيا.

واقتحمت قوات الاحتلال مخيم الجلزون شمال المدينة وداهمت منازل، واعتقلت الشابين محمد منير نخلة وداود رفيق الدعبوبة، بعد أن فتشت منزليهما ونقلتهما إلى جهة مجهولة.

واعتقلت قوات الاحتلال الشاب محمد الصالحي خلال اقتحامها لمخيم قدورة وسط رام الله، واندلعت مواجهات بين عشرات الشبان وقوات الاحتلال في محيط المخيم ومنطقة شارع القدس.

كما واعتقلت قوات الاحتلال الشاب أنس مفارجة من قرية بيت لقيا غرب رام الله، بعد دهم منزل ذويه وتفتيشه.

وفي قلقيلية، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الشاب محمد صالح شتيوي من منزله في كفر قدوم شرقي المحافظة.

وفي طولكرم، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب محمد خريوش من مخيم طولكرم وجرى تفتيش عدة منازل وتخلل ذلك إطلاق كثيف للرصاص.

واعتقلت قوات الاحتلال الأسيرين المحررين سمير مكحول ومحمد أبو خليل، من بلدة عتيل قضاء طولكرم.

وفي جنين، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، قرية زبوبا غرب جنين، وسط إطلاق قنابل الغاز، ما أدى إلى اندلاع مواجهات، دون أن يبلغ عن إصابات.

ويعاني أهالي القرية المقام على أراضيهم جدار الضم والتوسع العنصري ومعسكر سالم، بشكل مستمر من الاقتحامات المتواصلة التي تقوم بها قوات الاحتلال، وبشكل شبه يومي.

وفي بيت لحم، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي قرية مراح رباح جنوب بيت لحم، واعتقلت الشاب خليل محمد الشيخ (٢٢ عاما)، بعد دهم منزل والده، وتفتيشه.

وفي الخليل، اقتحم جيش الاحتلال المنطقة الجنوبية في مدينة الخليل فيما أعلنت مصادر احتلالية أن رصاصا أطلق صوب منازل مستوطنة “كريات أربع”.

وداهمت قوات الاحتلال بلدة بيت عوا جنوب غرب الخليل، وسلّمت المواطن محمد ياسر مسالمة بلاغا؛ لمراجعة مخابراتها.

ونصبت قوات الاحتلال عدة حواجز عسكرية في المنطقة الجنوبية من مدينة الخليل على مفرق الديك، وجبل كرباج، وعلى مدخل الخليل الشمالي جسر حلحول، وفتشت مركبات المواطنين، ودققت في هويات المواطنين.

وفي القدس المحتلة، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي الشاب محمد عدوان، من منطقة المشروع في بلدة العيزرية، بعد مداهمة منزل عائلته وتفتيشه والتخريب في محتوياته.

ويواصل الاحتلال حملات الاعتقال والدهم والتفتيش اليومية، ويتخللها إرهاب السكان وخاصة النساء والأطفال، ويندلع على إثرها مواجهات مع الشبان الفلسطينيين.

ووفق تقرير دوري يصدره المكتب الإعلامي لحركة “حماس” في الضفة الغربية، رصد ارتكاب قوات الاحتلال (1575) انتهاكا بحق الشعب الفلسطيني وأرضه في الضفة الغربية والقدس المحتلة خلال شهر سبتمبر/أيلول الماضي.

وبلغ عدد الاقتحامات لمناطق مختلفة في الضفة والقدس خلال سبتمبر الماضي (307) اقتحامات، ووصل عدد الحواجز الثابتة والمؤقتة المقامة في مناطق مختلفة من الضفة والقدس (395) حاجزا.

ورصد التقرير (94) مداهمة لمنازل تعود لفلسطينيين، واستشهاد مواطنين اثنين وجرح (66) آخرين بنيران قوات الاحتلال، واعتقال (344) مواطنا، واحتجزت (33) آخرين.

وتعتبر مناطق الخليل والقدس وبيت لحم، الأكثر تعرضا للانتهاكات الإسرائيلية بواقع (301، 289، 237) انتهاكا على التوالي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق