أخبار

مستوطنون يحطمون عشرات أشجار الزيتون جنوب الخليل

الضفة الغربية – النورس نت

حطمت مجموعة من المستوطنين، اليوم الخميس، عشرات أشجار الزيتون قرب مستوطنة “متسي يائير” شرق بلدة يطا جنوب الخليل.

وأفاد منسق لجان الحماية والصمود فؤاد لعمور، بإقدام مجموعة من المستوطنين على تكسير واجتثاث عشرات أغراس الزيتون بعمر سنتين، في منطقة قواويص شرق يطا، وتعود للمواطن جبر عوض زين.

وأشار لعمور إلى أن عمليات التخريب المتكررة في المنطقة تأتي في محاولة من المستوطنين للاستيلاء على أراضي المواطنين لصالح عمليات التوسع الاستيطاني.

وكان مستوطنون قد أحرقوا، أمس الأربعاء، 50 شجرة زيتون في أراضي بلدة دير بلوط غرب سلفيت، بالمنطقة المسماة “إسير دير سمعان”، فيما اعتدوا على المزارعين أثناء قطفهم الزيتون في أراضي حوارة جنوبي نابلس.

ويصعّد المستوطنون من اعتداءاتهم على المزارعين في موسم الزيتون بشكل خاص، حيث يقومون بسرقة الثمار، وتقطيع الأشجار، ومطاردة المزارعين في أراضيهم، وتتم هذه الاعتداءات على مرأى من جنود الاحتلال الذين يوفرون الحماية للمستوطنين.

وأصدرت قوات الاحتلال الإسرائيلي، في الأيام الأخيرة الماضية، 63 أمراً عسكرياً بإغلاق مناطق وأراضٍ مزروعة بالزيتون، بمساحة 3000 دونم، في أنحاء متفرقة من الضفة الغربية، تزامناً مع انطلاق موسم قطف الزيتون في الأراضي الفلسطينية.

وحملت الأوامر العسكرية توقيع قائد قوات الاحتلال في الضفة الغربية بتاريخ 17 أيلول 2020م، وجاءت بعنوان “إغلاق منطقة – منع الدخول والمكوث”.

وأرفقت الأوامر العسكرية بخرائط وصور جوية تبين مواقع الأراضي المستهدفة بهذه الأوامر، ووجلها أراضي مزروعة بالزيتون، ما يعني أنها استهداف واضح وجلي لموسم الزيتون الحالي.

وأوضحت بنود الأوامر العسكرية أن بدء سريانها يكون من تاريخ توقيعها ولغاية تاريخ 31/ 12/ 2020م.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق