أخبار

الذكرى السنوية الـ18 لاستشهاد المجاهد القسامي ضياء الدمياطي

الضفة الغربية :
توافق اليوم الذكرى السنوية الـ18 لاستشهاد المجاهد القسامي ضياء الدمياطي، وذلك بعد اشتباك خاضه مع قوات الاحتلال على حاجز الرام، ما أدى لمقتل ضابط إسرائيلي وإصابة آخرين.

ميلاد بطل
في نابلس، ولد شهيدنا المجاهد ضياء عارف مروان دمياطي في أحضان أسرة ملتزمة، جعلته يتميز بعلاقته الأسرية والاجتماعية القوية، فقد كان مطيعا لوالديه بارا بهم.

تلقى تعليمه الابتدائي في مدارس التربية والتعليم في مدينة نابلس، وكان من الطلبة المميزين والمحبوبين فيها، وذلك لما يتمتع به شهيدنا من أخلاق عالية واجتهاد وإيمان ليلتحق بعد انتهاء الثانوية العامة بتخصص المحاسبة في كلية الاقتصاد، إلا أنه لم يكمل تعليمه لظروف المطاردة والاستشهاد بعد ذلك.

جهاد واستشهاد
انضم شهيدنا إلى حركة “حماس” والقسام خلال مرحلة دراسته الجامعية الأولى عام 1999، حيث كان من أكثر الشباب الحريصين على المشاركة في جميع فعاليات ونشاطات الحركة.

ونظرا لنشاطه في الجانب الثقافي تم تعينه رئيس اللجنة الثقافية، ليشارك في جميع المهام التي كانت ملقاة على كاهل العمل الثقافي، ولتبرز شخصية ضياء الفكرية والجهادية منذ تلك اللحظة.

تأثر الشهيد ضياء بشخصية القيادي والمفكر جمال منصور فجعل منه مثله الأعلى خلال فترة حياته.

كما يعد الشهيد ضياء من أوائل من صنع صواريخ القسام في الضفة الغربية، تحت قيادة الشهيد سائد عواد، كما كان من أكثر المجاهدين التزاما بدقة المواعيد، وكان شديد الحب للعمل العسكري المقاوم ضد الاحتلال.

حرص على المشاركة في كل عمل ولو كان صغيرا، ومما عرف عنه سهره الطويل يراقب الاجتياحات المتتالية لمدينة نابلس، وقيامه بصلاة ركعتين قيام قبل أي عملية أو اشتباك.

كانت المشاركة في زرع عدد من العبوات الناسفة لآليات الاحتلال والمشاركة الفاعلة في الهجوم على أي دورية اسرائيلية بالقرب من حاجز حوارة، إضافة للاشتباك العنيف الذي استشهد فيه عند مفرق طيبة بالقرب من رام الله هي من أبرز الأعمال الجهادية التي شارك فيها.

وفي يوم الخميس الموافق 1/10/2002، وأثناء توجه الشهيد لتنفيذ عملية عسكرية في القدس، علمت الشرط الإسرائيلية بتواجده على مفرق الرام، فأحضرت قوة عسكرية حاولت اعتقاله فاشتبك معها الأمر الذي أدى إلى استشهاده، إلا أنه استطاع قتل ضابط إسرائيلي وجرح آخريْن قبل أن يستشهد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق