مقالات رأي
أخر الأخبار

الجــرائم والفلتان إلى أين؟

الكاتب| همام مرعي

آن للسلطة والأجهزة الأمنية في الضفة أن تعمل بكل جهد ممكن لسحب ســلاح العائلات والزعران.

في كل يوم جريمة وحرق بيوت “43 جريمة قتـــل” منذ بداية العام ، الوضع خطير وينذر بفلتان لن يسلم منه أحد ، ويبدو أن لجان الإصلاح جزء من المشكلة ، حيث يتم حلّ كثير من الجرائم بفنجان قهوة ، وشوية مصاري مسترجعات !

نعم الاحتلال يشجع هذه الظاهرة ، والســلاح ينتشر في المناطق غير الخاضعة للسلطة ، لكن تعليق كل شيء على الاحتلال حجة غير مقبولة ، وبإمكاننا فعل الكثير إذا أردنا .

وإلى متى سنظل نغض الطرف عن تنفيذ القصــاص بحق القتلــة والمجــرميــن ؟؟ ألم يقل ربنا جل وعلا : ( ولكم في القصاص حياة يا أولي الألباب لعلكم تتقون ) ، وبمفهوم المخالفة : عدم القصاص مــوت للمجتمعات !

وليش دايما تتحمل العائلة وزر إجــرام ابنها ، فتحـــرق بيوتها ، وتجلى من البلد ؟؟ أين نحن من قول الله : ( ولا تزر وازرة وزر أخرى ) ؟

أخيراً : أعيدوا للمساجد رسالتها ، اسمحوا للخطباء المؤثرين باعتلاء المنابر ، أعيدوا حلقات التحفيظ ، الجيل الذي نشأ في الثلاثة عشر سنة الأخيرة جيل تعبان ، وعنده فراغ روحي ووطنــي ، وينقصه الكثير !

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق