أخبار

للمرة الثانية.. الاحتلال يغلق طريقاً في عصيرة القبلية

نابلس – النورس نت

أغلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الخميس، طريقا فرعية للمرة الثانية بالمكعبات الأسمنتية ومكعبات حجرية في بلدة عصيرة القبلية جنوب نابلس.

وأفاد مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة غسان دغلس، أن قوات الاحتلال عاودت إغلاق طريق واد الشام بالمكعبات الاسمنتية، بعد أن أنهت الهيئة المحلية في بلدة عصيرة القبلية تأهيله وتعبيده.

وأضاف دغلس أن قوات الاحتلال كانت أغلقت الطريق في شهر آب الماضي، بحجة وجوده ضمن المناطق المصنفة “ج”، لكن أعاد الأهالي فتحه.

ولفت دغلس إلى أن هذا الطريق يساعد المواطنين في الوصول إلى أراضيهم وحقول الزيتون، وأن الإغلاق سيكشل عائقا أمام تنقلهم ووصولهم لأراضيهم، خاصة مع اقترام موسم قطف الزيتون.

وشهدت بلدة عصيرة القبلية الجمعة الماضية مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي، حيث قام أهالي البلدة باستصلاح أراضيهم المهددة بالمصادرة من قبل الاحتلال ومستوطنيه، ما أدى لاندلاع المواجهات.

وتتعرض بلدة عصيرة القبلية لانتهاكات متواصل من الاحتلال ومستوطنيه، حيث الاغلاقات المستمرة، واقتحامات قوات الاحتلال ومستوطنيه وخط الشعارات العنصرية وحرق المركبات، واعتقال مواطنين من سكان القرية وتفتيش منازلهم.

ورصد التقرير الدوري الذي يصدر المكتب الإعلامي لحركة حماس في الضفة تصاعد انتهاكات الاحتلال في الضفة والقدس خلال شهر أغسطس الماضي.

كما ورصد التقرير ارتكاب المستوطنين (47) اعتداء، وبلغ عدد الأنشطة الاستيطانية (13) نشاطا تنوعت ما بين مصادرة وتجريف أراضي وشق طرق والمصادقة على بناء وحدات استيطانية.

وأوضح التقرير أن مناطق بيت لحم والقدس والخليل، الأكثر تعرضا للانتهاكات الإسرائيلية بواقع (292، 279، 254) انتهاكا على التوالي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق