أخبار

الاحتلال يفرج عن عدد من الأسرى أمضوا سنوات متفاوتة في سجونه

 

الضفة الغربية:
أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الخميس، عن عدد من الأسرى قضوا فترات مختلفة في سجونها، أكثرهم أمضى 17 عامًا.

وفي التفاصيل، أفرجت قوات الاحتلال عن الأسير زياد مطلق سعيد السيلاوي من قرية زبوبا غرب جنين، بعد أن أمضى سبعة عشر عاما ونصف في سجون الاحتلال، آخرها في سجن “جلبوع”.

وقال المحرر السيلاوي لحظة الإفراج عنه على حاجز الجلمة شمال جنين، “إن سلطات الاحتلال تواصل سياسة عزل وحرمان المعتقلين وفرض الغرامات المالية الباهظة عليهم، وانتهاج سياسة الاقتحامات والتفتيش للأقسام والتنصل من الاتفاقيات بتحسين ظروف اعتقال الأسرى”.

وتطرق إلى سياسة الإهمال الطبي المتعمد للأسرى المرضى، واقتصار العلاج على المسكنات، إضافة إلى معاناتهم اليومية نتيجة عدم تلبية احتياجاتهم الإنسانية، إضافة إلى انعدام المعقمات في ظل تفشي فيروس كورونا.

وفي ذات السياق أفرجت سلطات الاحتلال عن الأسير محمد باسم خطاطبة من بلدة بيت فوريك بمحافظة نابلس، بعد اعتقال دام خمسة أعوام.

كما وأفرجت عن الأسير شاكر أبو عبيد من الداخل، بعد اعتقال دام 6 أعوام، وعن الأسير مجد عبد الكريم عازم من سكان محافظة نابلس، بعد اعتقالٍ إداري دام 10 أشهر.

كما وأفرجت عن الأسير وسام إلياس ربيع من بلدة بيت عنان شمال غرب القدس، بعد اعتقال إداري استمر عاماً كاملاً.

وفي سياق آخر مددت المحكمة توقيف الأسير المقدسي أحمد زمرد حتى تاريخ 11/ 11/ 2020، والأسيرين وسيم وأمير أبو عيشة من الخليل، حتى تاريخ 1/ 11/ 2020، علماً أن الاحتلال اعتقلهما بتاريخ 5/ 11/ 2019.

كما وأجلت محاكمة الأسير محمد حسن من رام الله حتى تاريخ 23/ 11/ 2020.

ووفق تقرير دوري يصدره المكتب الإعلامي لحركة “حماس” في الضفة الغربية، ارتكبت قوات الاحتلال (1655) انتهاكا، شملت اعتقال (393) مواطنا، بما يشكل ضعف عدد المعتقلين في شهر يونيو الذي سبقه.

ونفذت قوات الاحتلال (280) اقتحاما لمناطق مختلفة في الضفة والقدس، فيما بلغ عدد الحواجز الثابتة والمؤقتة في مناطق مختلفة من الضفة والقدس (341) حاجزا، كما بلغت عدد مداهمات منازل المواطنين (117) مداهمة، شهدت أعمال تفتيش وتخريب في محتوياتها، وتفجير أبواب عدد من المنازل.

وبلغ عدد الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال خلال شهر آب 2020، قرابة (4500) أسير/ة، منهم (41) أسيرة، فيما بلغ عدد المعتقلين الأطفال قرابة (140) طفلاً، والمعتقلين الإداريين لما يقارب (340).

وبلغ عدد أوامر الاعتقال الإداري الصادرة (73) أمر اعتقال إداري، من بينها (34) أمرا جديدا، و(39) تمديدا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق